أبوظبي (الاتحاد)

عقدت شرطة أبوظبي جلسة حوارية عن بُعد، بعنوان: كلنا شرطة في ظل تداعيات جائحة كورونا، وبمشاركة 100 من أعضاء «كلنا شرطة».
 وأكد العقيد الدكتور حمود سعيد العفاري، مدير إدارة الشرطة المجتمعية في قطاع أمن المجتمع، أهمية التطوع في مواجهة جائحة كورونا، باعتباره واجباً وطنياً.
 واستعرض المقدم الحاج مبخوت المنهالي، رئيس قسم «كلنا شرطة» في إدارة الشرطة المجتمعية، الطرق الاحترازية وآليات التطوع خلال الأزمة، ومدى جاهزية الأعضاء بمجموعة من المقترحات والبرامج الوقائية، والخطط التكاملية مع الجهود الشرطية لتقديم أفضل الخدمات.  وأوضح، أنه على الرغم من الأوضاع الحالية، إلا أن العمل التطوعي ينفذ بخطط احترازية وحلول ابتكارية، لمواجهة التحديات وإيصال الرسائل الأمنية والتوعوية للمواطنين والمقيمين، وجميع الجاليات في المناطق العمالية، ومخاطبتهم بلغاتهم الأم.