مريم بوخطامين (رأس الخيمة)

سجلت رطب «النغال» 150 درهماً للكيلو في أسواق إمارة رأس الخيمة أمس، بعد وصول كميات  من الرطب العمانية لسوق الإمارة. 
وقال عبدالله حسن تاجر تمور، إن الأسعار الحالية للنغال مرتفعة، لأنها البشائر الأولى للإنتاج من التمور، لافتاً إلى أنه مع بدء الإنتاج المحلي ستنخفض الأسعار تباعاً خلال الفترة المقبلة، مشيراً إلى أن هناك أنواعاً عديدة من الرطب ستظهر في السوق المحلي تباعاً، مثل الخلاص والخنيزي والبرحي والسكري، وغيرها من الأنواع التي يبدأ حصادها الأسبوع الأول من يونيو المقبل، وكذلك حصاد النغال المحلي الذي يساهم بشكل كبير في إحداث التوازن المطلوب في السوق.
 وأشار طاهر محمد بائع تمور إلى أن اختلاف مواسم الحصاد قليلاً  في دول المنطقة يساهم في رواج تجارة مختلف الأنواع خاصة خلال شهر رمضان المبارك الذي يعد الموسم الرئيس لهذه التجارة، سواء في أسواق دول المنطقة أو الأسواق المستوردة لهذه التمور في أوروبا وآسيا، وغيرهما.وتوقع حسن غلام صاحب محل لبيع الخضراوات انخفاض أسعار النغال الحالي المستورد من عمان إلى 80 درهماً قبل نهاية شهر رمضان نظراً لزيادة المعروض في الأسواق بصورة تدريجية.
ويقول المواطن جابر بن عليوه، إن التباشير الأولى للرطب تعد مسألة مفرحة، وكان المزارعون قديماً يبشرون بعضهم بأولى حصاده، وكان يقدم ويوزع على الأهل والأصدقاء كنوع من التقدير والمحبة.