تحرير الأمير (دبي) 

تنفذ هيئة الطرق والمواصلات في دبي حزمة من الإجراءات الاحترازية للحفاظ على سلامة أكثر من 11 ألف سائق ومستخدمي مركبات الأجرة، تتصدرها ممر التعقيم الذاتي، فضلاً عن الفحص الدوري، وارتداء القفازات، وتثبيت فواصل عزل صحية في المركبات، وذلك لزيادة وقايتهم وحمايتهم من فيروس «كورونا» «كوفيد - 19».  
وتمكنت الهيئة من تسيير 432 ألف رحلة خلال فترة تقييد الحركة من 26 مارس وحتى 5 مايو الجاري، من خلال 11 ألف سائق و674، فيما بلغ عدد المركبات الإجمالي التابعة لمؤسسة تاكسي دبي يبلغ 5765، حيث يعمل السائقون يومياً بين 8 ساعات إلى 12 ساعة.  واتخذت الهيئة إجراءات احترازية إضافية في السكن لحماية السائقين تمثلت بتسجيل الدخول والخروج من السكن دون لمس من خلال كاميرات ذكية تتعرف إلى وجوه الأفراد المخولين، ووضع ممر التعقيم الذاتي أمام سكن السائقين لضمان عملية التعقيم الكلي قبل دخولهم إلى السكن.
وأوضح ناصر الحاج، مدير إدارة الأصول في مؤسسة تاكسي دبي، أن فئة السائقين من أكثر الأشخاص المخالطين لمستخدمي مركبات الأجرة، لذا تم توفير آلية لتعقيم ملابس السائقين وأحذيتهم فور انتهائهم من العمل في توصيل الركاب عبر مركبات الأجرة، حيث تم وضع ممر التعقيم الذاتي أمام مدخل سكن السائقين التابع للمؤسسة في منطقة المحيصنة، عبر رش المادة المعقمة بدرجة 360 حول محيط الجسد، بالإضافة إلى الإجراءات الاحترازية الأخرى المتبعة.