أبوظبي (الاتحاد)

نظم مركز تريندز للبحوث والاستشارات محاضرة عن بُعد تحت عنوان: «مواجهة كوفيد - 19: أفضل الممارسات الدولية والطريق نحو المستقبل»، تناولت أفضل الممارسات الدولية في مواجهة وباء «كورونا» المستجد، وألقت الضوء على جوانب الاختلاف في ما بينها مع التركيز على نموذجي دولة الإمارات وكوريا الجنوبية، باعتبارهما من أنجح التجارب الدولية في إدارة هذه الأزمة غير المسبوقة.
واستعرض الدكتور سيف الظاهري مدير إدارة السلامة والوقاية بالهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث بالإمارات أهم ملامح التجربة الإماراتية في إدارة الأزمة، مشيراً إلى أن الإمارات اتخذت إجراءات احترازية شبيهة بما قامت به كوريا الجنوبية، ولديها سياسات استباقية لإدارة مختلف الظروف والأزمات.
وتطرق الدكتور الظاهري إلى مبادرة منصة «وقاية» التي تم استحداثها في الإمارات للمساعدة في رفع مستوى الوعي المجتمعي، وجعل الجمهور يفهم ويدعم جهود الإمارات لمواجهة هذا الوباء. 
واستعرض الدكتور فيكتور تشا مستشار أول بمركز الدراسات الاستراتيجية والدولية بالولايات المتحدة الأميركية جوانب التميز في إدارة كوريا الجنوبية والدول الآسيوية بوجه عام لأزمة تفشي وباء كورونا المستجد، مقارنة بالتجربتين الأوروبية والأميركية.