انطلقت فعاليات مبادرة "مشاركون يا وطن" التي تعد الأولى من نوعها، لتوزيع مجموعة كبيرة من المستلزمات الطبية والوقائية مجاناً على شريحة واسعة من المواطنين والمقيمين في مدينة العين، كنقطة انطلاق أولى، تليها تباعا مدينة أبوظبي وباقي إمارات الدولة.
 وأكد معالي الشيخ الدكتور سعيد بن طحنون آل نهيان أن الحملة تأتي في إطار حرص القيادة الرشيدة على تعزيز صحة وسلامة المجتمع ومواجهة هذا الوباء العالمي، وسعياً للمشاركة الفاعلة بمجموعة من الإجراءات الوقائية التي تحمي المجتمع من مواطنين ومقيمين.
 وأضاف أن الحكومة الرشيدة حرصت منذ انتشار الوباء على اتخاذ كل السبل والإجراءات لحماية شعب الإمارات الذي أثبت أيضاً أنه على قدر كبير من الوعي والمسؤولية في مواجهة هذا الوباء بمشاركة العديد من الجهات، معرباً عن شكره لمؤسسة " غولدن هيلث للرعاية الصحية الدولية" التي أسهمت في تنفيذ هذه المبادرة المهمة.
 من جهته أوضح الدكتور وسام ذيب الرئيس التنفيذي لمؤسسة جولدن هيلث للرعاية الصحية الدولية أن الحملة التي انطلقت بمساهمة من المؤسسة بالتنسيق مع عدد من الجهات الحكومية، تمكنت من توزيع العديد من العبوات الطبية على سكان المدينة ، وتطمح لتوزيع 25 ألف عبوة خلال الأيام الخمسة التي ستستغرقها في مدينة العين ضمن خطة توزيع تشمل جميع إمارات الدولة.
 وأضاف أن الحملة تعكس عدة نقاط رئيسية أهمها إيمان و حرص إدارة الشركة على تنفيذ تطلعات القيادة الرشيدة لتعزيز دور القطاع الخاص ولا سيما القطاع الطبي بالمشاركة الفاعلة من خلال إيجاد الحلول العملية للتصدي لوباء كورونا والكفيلة بالحد من انتشاره ، كما تهدف الحملة لتحفيز القطاع الخاص على المشاركة والمساهمة في إيجاد الحلول للتصدي للوباء فضلا عن نشر الوعي و التثقيف الصحي للأفراد على كيفية التعامل مع وسائل الوقاية بالطرق السليمة.
 وذكر أن هذه الحملة تنطلق كمرحلة أولى في العين، متطلعاً إلى توزيع أكبر عدد من المستلزمات الوقائية الطبية في العديد من إمارات ومناطق الدولة والتي تحتوي على وسائل الوقاية التي تتكون من قناع للوجه الذي يحمى جميع أجزائه من عدوى الفيروس وغيرها فضلاً عن كتيب حول آلية استخدامه الذي يعتبر وسيلة فعالة في مواجهة هذا الوباء.