دبي (الاتحاد)

أكّدت «ورشة حكومة دبي» مشاركة عدد من موظفيها في الحملة التطوعية «مدينتك تناديك»، التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، للتطوع عبر تطبيق «يوم لدبي» بهدف إتاحة المجال أمام كافة أفراد المجتمع للمشاركة في عدد من الأنشطة التطوعية، كل في مجال خبراته ومعارفه. 
وقال فهد الرئيسي، المدير التنفيذي لـ«ورشة حكومة دبي»: إن الورشة لطالما كانت سباقة في استجابتها للمبادرات التطوعية التي تخدم الدولة والمجتمع، وذلك انطلاقاً من واجبها الإنساني كمؤسسة حكومية رائدة، مشدداً على أهمية الوقوف جنباً إلى جنب مع فرق العمل وجنود الواجب الذين يواجهون فيروس كورونا، ويعملون ضمن الخطوط الأولى للدفاع عن إمارة دبي وسكانها. 
ويشارك موظفو الورشة في الحملة عبر دعم الخدمات المجتمعية وتقديم الخدمات بمختلف أشكالها، بما يشكل فرصة كبيرة لهم لاكتساب الخبرة التطوعية اللازمة، والمساهمة في مساعدة المجتمع لمواجهة انتشار الفيروس المستجد الذي يرتفع عدد الإصابات فيه يومياً بوتيرة متسارعة حول العالم.