أبوظبي (وام)

أقلعت، أمس، أول رحلتين من دولة الإمارات إلى جمهورية الهند تحملان على متنيهما 350 مواطناً هندياً، بعد السماح للرحلات الجوية بالعبور من خلال مطارات الدولة. 
واتخذت وزارة الخارجية والتعاون الدولي كافة الإجراءات اللازمة لتسهيل عملية إجلاء رعايا جمهورية الهند الذين لم يتمكنوا من العودة إلى ديارهم، بعد تعليق جميع الرحلات الجوية، من وإلى دولة الإمارات وذلك بالتنسيق مع سفارة وقنصلية الهند لدى الدولة.

  • اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لتسهيل عملية إجلاء رعايا الهند

وأكد خالد عبدالله بالهول، وكيل وزارة الخارجية والتعاون الدولي، الحرص على سير العمل على أكمل وجه وتسهيل كافة الإجراءات اللازمة لإجلاء رعايا جمهورية الهند وذلك بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية داخل الدولة. ومن جانبه، أشاد بافان كابور، سفير جمهورية الهند المعين لدى الدولة بجهود دولة الإمارات ووزارة الخارجية والتعاون الدولي في تسهيل إجراءات مغادرة رعايا الهند إلى بلادهم على مراحل عدة من خلال مطارات الدولة.
وثمن التنسيق المتميز بين البلدين الصديقين في هذا الصدد، وتسهيل إجراءات مغادرة أبناء الجالية الهندية وإنهاءها في وقت قياسي، مشيداً بالإجراءات والتدابير الصحية التي تم اتخاذها من قبل الجهات الصحية في الإمارات لضمان خلو جميع ركاب الطائرة من فيروس كورونا قبل صعودهم للطائرة عائدين إلى بلادهم.