جمعة النعيمي (أبوظبي)

بدأت لجان التحكيم لجائزة التحبير للقرآن الكريم وعلومه التي انطلقت برعاية الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية، تقييم وتحكيم وفرز الطلبات التي تم تسلمها، في حين تستمر اللجان باستقبال طلبات مشاركة جديدة حتى منتصف شهر رمضان الجاري.
وأوضح أحمد إبراهيم سبيعان الطنيجي المدير العام للجائزة أن الجائزة شهدت في دورتها الحالية مشاركة واسعة، وبدأنا تلقي الطلبات أول شهر رمضان المبارك بدعم من مؤسسة الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية، الشريك الرسمي للفعالية وعدد من الرعاة من بينهم «فزعة»، و«ساعد للأنظمة المرورية»  و«الإسعاف الوطني»، و«المعهد الوطني الأمني».