سامي عبد الرؤوف (دبي) 

أعلنت وزارة الصحة ووقاية المجتمع، السماح للمنشآت الصحية الخاصة باستئناف تقديم الخدمات الصحية التي سبق إيقافها أو تأجيلها بالقرارات الصادرة في وقت سابق، ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس «كورونا» المستجد (كوفيد 19). 
واستثنت الوزارة، من عودة النشاط مجموعة خدمات، هي الخدمات الصحية المتعلقة بمراكز وعيادات الأسنان، ما عدا الحالات الطارئة والعاجلة، مثل (آلام الأسنان الحادة، الالتهابات الصديدية، علاج العصب، متابعة التقويم)، وكذلك الخدمات التجميلية الجراحية غير العاجلة. 
كما يستمر إيقاف الخدمات الخاصة بالحجامة والطب الصيني التقليدي والإبر الصينية والعمليات الجراحية غير الضرورية. 
وأكد الدكتور أمين الأميري، وكيل الوزارة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص، في تعميم برقم 5047 لسنة 2020، أصدره أمس لجميع مزودي الخدمات الصحية، ضرورة اتخاذ الإجراءات والتدابير الاحترازية والتشغيلية، عند تقديم الخدمات الصحية في المرافق الطبية الخاصة.  وحددت الوزارة، 13 إجراءً احترازياً لا بد من توافرها جميعاً عند تقديم الخدمات للمرضى والمراجعين، تتضمن تشغيل المنشأة الصحية بنسبة 30% فقط من الطاقة الاستيعابية حفاظاً على السلامة العامة والوقاية من العدوى، وإلزام جميع العاملين في المنشأة الصحية بارتداء مستلزمات ومعدات الحماية الشخصية، بما في ذلك الكمامات والقفازات، وغيرها من المستلزمات الوقائية، حسب طبيعة العمل. 
كما يجب إخضاع جميع العاملين في المنشأة لفحص الحرارة يومياً، وتوفير مطهرات اليدين عند مدخل المنشأة الصحية، وإلزام المتعاملين باستخدامها عند الدخول إلى المنشأة، وكذلك إخضاع جميع المتعاملين لفحص الحرارة عند مدخل المنشأة الصحية، واتخاذ الإجراءات المناسبة حيال ذلك. 
ونبهت الوزارة، إلى أهمية إلزام المراجعين بإبقاء مسافة لا تقل عن متر ونصف متر بينهم، وذلك بوضع علامات أو ملصقات على الأرضيات في أماكن الوقوف المخصصة لذلك، بما فيها الأماكن المخصصة للانتظار، وتنظيم المواعيد بكيفية تضمن عدم تجمع واكتظاظ المراجعين، بكيفية تحول دون تطبيق الإجراءات الوقائية والاحترازية لتجنب نقل العدوى. 
كما طلبت الوزارة، بوضع لافتات وملصقات في أنحاء المنشأة الصحية كافة، توضح الإجراءات الوقائية الصحيحة كغسل الأيدي واستعمال المعقمات..إلخ، لمنع نقل العدوى، وأيضاً تطبيق الإجراءات الوقائية اللازمة لتجنب تجمع واكتظاظ الموظفين والعاملين داخل المنشأة الصحية. 

تعقيم
شددت الوزارة، على ضرورة تعقيم مرافق المنشأة الصحية بشكل دوري، مع العناية بمناطق استقبال المراجعين وغرف الاستشارة والمصاعد وجميع مقابض الأبواب، وذلك حسب الإرشادات المعتمدة من قبل الوزارة، منبهةً إلى ضرورة إغلاق جميع مناطق غرف ولعب الأطفال في المنشأة الصحية، والتشديد على المراجعين بعدم اصطحاب الأطفال معهم عند مراجعة المنشأة الصحية، إلا إذا كان الطفل نفسه المريض. 
وأكدت الوزارة، أهمية الاطلاع والعمل بالبروتوكولات الخاصة بالتعامل مع الحالات المشتبه بها، والمؤكدة بفيروس (كوفيد 19).