محمد صلاح (رأس الخيمة) 

أنجزت دائرة الخدمات العامة في رأس الخيمة شبكة الري الخاصة بكورنيش القواسم، كما أنهت الدائرة المرحلة الثالثة من تطوير دوار السفينة على شارع الشيخ محمد بن سالم بالإمارة، حيث جرى استبدال سفينة «السنبوك» القديمة، التي ظلت عشرات السنوات رمزاً للدوار، بسفينة بوم حديثة تضم شراعاً، سيجري فتحه في المناسبات الوطنية.
وأوضح المهندس أحمد محمد الحمادي، مدير عام الدائرة، لـ«الاتحاد»، أن الدائرة وضمن أعمال التطوير المستمرة التي تقوم بها الفرق المتخصصة، استغلت الفترة الحالية التي يجري فيها تقييد الزيارة للحدائق العامة، في صيانة شبكات الري وزيادة المسطحات الخضراء، خاصة على كورنيش القواسم الذي انتهت الدائرة من صيانة الشبكات الخاصة بعملية الري الخاصة به.
وتابع: أنجزت الدائرة أيضاً تطوير دوار السفينة، استكمالاً لمشروعين سابقين جرى تنفيذهما بالمنطقة، الأول كان مخصصاً لتوسعة طريق الكورنيش وفصل مساري السير وإقامة دوار على كورنيش القواسم لخدمة المناطق السكنية والمدارس والمصالح الموجودة في هذه المنطقة، فيما ضمت المرحلة الثانية من المشروع توسعة طريق السوق الكويتي، وإجراء بعض التعديلات التي أتاحت فصل مسارات السير عند دخول الدوار، وهو ما أسهم في تفادي الزحام الشديد الذي كانت تشهده المنطقة، خاصة في وقت الذروة.
وأشار الحمادي إلى أن المرحلة الحالية شهدت استبدال رمز الدوار وهو السفينة «سنبوك»، بسفينة جديدة من نوع «البوم» والتي تضم شراعاً كبيراً سيتم فتحه في المناسبات الوطنية تعبيراً عن الاعتزاز بتراثنا، مشيراً إلى أن عملية اختيار هذا النوع من السفن لتكون رمزاً للدوار، تمت بالتشاور مع أهل الخبرة والدراية بجمعية المطاف التراثية.
وأضاف: أن الدائرة تواصل عمليات تطوير كورنيش القواسم في الوقت الحالي، بزيادة المسطحات الخضراء، واستبدال شبكات الري القديمة بشبكات حديثة ،إلى جانب زراعة بعض الأشجار والورود على جانبي الممشى الرياضي الذي جرى إحلاله بشكل كامل خلال الفترة الماضية أيضاً، لافتاً إلى أن جميع شبكات المياه التي يجري تركيبها حالياً، أو صيانتها بالشوارع، سيتم ربطها في المستقبل بشبكة ري موحدة للشوارع، لتحسين ري المزروعات في جميع شوارع الإمارة.
وكانت الدائرة قد أنجزت، خلال الفترة الماضية، عدداً من المشروعات المهمة والحيوية في قطاع الطرق، من بينها شارع المطاف، الممتد من تقاطع الهدف حتى الرمس، إلى جانب تطوير تقاطع فندق رأس الخيمة وتحويله إلى دوار، وإنشاء شارع جديد يخدم منطقة خزام.