الفجيرة(الاتحاد)

تنطلق اليوم، فعاليات الدورة الأولى من مسابقة الفجيرة للقرآن الكريم «الافتراضية» التي تنظمها جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية خلال شهر رمضان المبارك، تحت شعار «زايد رمز العطاء والإنسانية». 
وأكد خالد الظنحاني، رئيس جمعية الفجيرة الاجتماعية الثقافية، أهمية الدعم الكبير الذي يوليه صاحب السمو الشيخ حمد بن محمد الشرقي عضو المجلس الأعلى حاكم الفجيرة، وسمو الشيخ محمد بن حمد الشرقي ولي عهد الفجيرة، والشيخ الدكتور راشد بن حمد الشرقي رئيس هيئة الفجيرة للثقافة والإعلام، لفعاليات الجمعية في ظل انتشار وباء كورونا المستجد، مثمناً دور المؤسسات الحكومية والخاصة في إمارة الفجيرة، بدعم المسابقة وتسهيل وإنجاح عمل اللجنة المنظمة.
وقالت حياة الحمادي، الأمين العام للجمعية مديرة المسابقة، إن «الهدف الرئيس من المسابقة هو الاحتفاء بـ «يوم زايد للعمل الإنساني» الذي يصادف 19 رمضان من كل عام، والموافق لذكرى رحيل المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، رمز العطاء والإنسانية؛ تقديراً وعرفاناً بالدور الكبير لوالدنا زايد في جعل دولة الإمارات واحة للتسامح والتعايش السلمي».  من جهته، أوضح عبدالله حمدان خصيف، المشرف العام على المسابقة، أنها تستهدف فئات المجتمع كافة، من الرجال والنساء والأطفال، حيث تشتمل على أربعة مستويات.