أبوظبي (الاتحاد)

أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، ريادة الإمارات العربية المتحدة لعمليات الفحص والرصد والجوانب الصحية الأخرى المرتبطة بفيروس كورونا «كوفيد - 19»، لافتاً إلى أن نجاح التجارب التي يجريها مركز أبوظبي للخلايا الجذعية لعلاج مصابي كورونا بطريقة مبتكرة، تبشر بنتائج واعدة، وتضع الإمارات في مصاف الدول الساعية للقضاء على هذا الفيروس ومنع انتشاره. وقال سموه في تغريدة بـ«تويتر»: «مع ريادة الإمارات في عمليات الفحص والرصد والجوانب الصحية الأخرى، فإن التجارب الناجحة التي أجراها مركز أبوظبي للخلايا الجذعية، لعلاج مصابي كورونا بطريقة مبتكرة، تبشر بنتائج واعدة، وتضع الإمارات في مصاف الدول الساعية إلى القضاء على هذا الفيروس ومنع انتشاره.. كفو أهل الإمارات».