أبوظبي (وام)

أكدت سارة شهيل مديرة مركز أبوظبي لإيواء النساء والأطفال ضحايا الاتجار بالبشر، أن توجيه سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية بإطلاق النسخة التجريبية لبوابة الاستشارات الأسرية الموحدة، يعكس رؤية متكاملة لمقتضيات العمل على توفير كل المقومات التي تستهدف تعزيز الاستقرار الأسري عبر التواصل مع جميع الأطراف وتقديم الاستشارات من خلال مختصين مؤهلين. وقالت في تصريح لها، بمناسبة إطلاق النسخة التجريبية للبوابة، إن طبيعة العمل والتخصص في مراكز إيواء ضحايا الاتجار بالبشر تحتم الشراكة الاستراتيجية مع الاتحاد النسائي العام ستتوج الجانبان بتوقيع مذكرة تفاهم تنسق طبيعة العلاقة المطلوبة بينهما حفاظاً على مجتمعنا من كافة آثار العنف أياً كانت طبيعته وأياً كان مصدره.