أبوظبي (وام)

بعثت مؤسسة «تحقيق أمنية» رسائل شكر إلى جميع الشركاء والداعمين لها لجهودهم الإنسانية الخيّرة التي واكبت مسيرتها الإنسانية النبيلة منذ انطلاق أعمالها بالدولة على مدى السنوات العشر الماضية.
وتوجّهت حرم سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان، مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، الشيخة شيخة بنت سيف آل نهيان، الرئيس الفخري لمؤسسة «تحقيق أمنية» بالشكر والتقدير إلى سمو شيوخ الدولة الكرام، وكافة مؤسسات القطاعين الحكومي والخاص، ورجال الأعمال والأفراد في مجتمع الإمارات من أصحاب الأيادي البيضاء على دعمهم اللامحدود ومساندتهم المتواصلة لدعم استراتيجية المؤسسة في تحقيق أمنيات الأطفال من ذوي الحالات الطبية الخاصة والطارئة التي تهدّد الأمراض حياتهم، والمساهمة في نشر الفرح والسرور في قلوب الكثير من الأطفال وأسرهم.
وقالت بمناسبة احتفال المؤسسة باليوم العالمي للأمنيات الذي يُصادف 29 أبريل من كل عام: «من المعروف أن الشدائد تظهر معادن الناس، ونفتخر بالمعادن الأصيلة والأرواح النبيلة التي يضمها مجتمع الإمارات.. ويُسعدنا نجاح المؤسسة، على الرغم من أزمة «كوفيد-19»، وإجراءات العزل المُتشدّدة والتباعد الجسدي التي طالت الجميع، في تحقيق أمنيات 100 طفلٍ وطفلة من المُصابين بأمراض خطيرة عبر استخدام أحدث تقنيات «العمل عن بُعد» للتعرّف على أمنياتهم». وأضافت: «تقوم المؤسسة بإرسال رسائل أمل عبر وسائل التواصل الاجتماعي إلى جميع أطفالنا الذين ينتظرون تحقيق أمنياتهم في السفر، بأن الفرج قادم بإذن الله، وسنتمكّن بعد انفراج الأزمة من إسعاد قلوبهم، وإحياء الأمل في نفوسهم».
الجدير بالذكر أن العديد من المؤسسات الحكومية والخاصة بالدولة ستشارك في احتفالات مؤسسة تحقيق أمنية العالمية عبر إنارة أبنيتها باللون الأزرق، والذي يعكس شعار المؤسسة.