رأس الخيمة (الاتحاد)

يعمل المكتب الإعلامي لحكومة رأس الخيمة، بالتنسيق مع هيئة الحكومة الإلكترونية، على تسليط الضوء على حزمة متكاملة من الخدمات الذكية المخصصة التي تقدمها الجهات الحكومية وشبه الحكومية في الإمارة في قطاعات الصحة والأعمال والاقتصاد وغيرها، وذلك بهدف تمكين المتعاملين من إنجاز معاملاتهم الحكومية عن طريق القنوات الإلكترونية والذكية. 
ويبلغ عدد الخدمات الإلكترونية والذكية التي تقدمها حكومة رأس الخيمة نحو 420 خدمة، يتعاون على تقديمها جهات حكومية وشبه حكومية لضمان استمرار الأعمال، وتوفير متطلبات الحياة اليومية. وقد تم تطوير هذه الخدمات وفق احتياجات 19 شريحة من المتعاملين، ليبلغ عدد المستفيدين منها أكثر من 300 ألف مواطن ومقيم في الإمارة.
وقالت هبة فطاني، المدير العام للمكتب الإعلامي لحكومة رأس الخيمة: «سنواصل تنسيق الخطوات مع جميع شركائنا على مستوى الإمارة من أجل توعية سكان رأس الخيمة بالإجراءات والتدابير والحلول كافة التي تضمن لهم الحصول على الاحتياجات والخدمات الضرورية كافة، بما يعزز التزامهم ومساهمتهم في الجهود الوطنية الرامية للحد من تداعيات انتشار كورونا.
من جهته، قال المهندس أحمد سعيد الصياح، مدير عام هيئة الحكومة الإلكترونية: «نمتلك في إمارة رأس الخيمة منظومة رقمية موثوقة ومتكاملة، تلبي احتياجات أفراد المجتمع، وتدعم استمرار نشاط قطاع الأعمال في رأس الخيمة». 
وأضاف: «يوفر تطبيق (mRAK) 88 خدمة ذكية للعديد من دوائر الإمارة، كما يتضمن التطبيق خدمة الدفع السريع لجميع الدفعات المستحقة بعملية واحدة لما يزيد على 450 خدمة حكومية لمختلف الدوائر في الإمارة. ويعتبر التطبيق خطوة مهمة في مسيرة التحول الرقمي التي تنتهجها الهيئة لدعم رؤية الإمارة بصورة تتماشى مع استراتيجية رأس الخيمة 2030».