أبوظبي (الاتحاد)

أعلنت أكاديمية أبوظبي الحكومية إطلاق البرنامج التدريبي المتخصص الجديد «إدارة المخاطر في المؤسسات»، والذي صممته الأكاديمية بهدف تزويد موظفي حكومة أبوظبي بالأدوات والمهارات اللازمة لتحقيق التميز في وظائفهم الحالية، والتكيف مع التغيرات المستمرة في مستقبل سوق العمل.
ويدعم هذا البرنامج استراتيجية دولة الإمارات لاستشراف المستقبل، والتي تهدف إلى ضمان استعداد جميع القطاعات الحكومية لمواجهة التحديات الطارئة وغير المتوقعة، مثل الآثار المترتبة عن انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19). وتشمل مواضيع البرنامج تحديد وتصنيف المخاطر التنظيمية، وصياغة مؤشرات المخاطر الرئيسية ومتابعتها، ودمج إدارة المخاطر في تخطيط العمل ومؤشرات الأداء، ووضع استراتيجيات تنظيمية، استعداداً للاستجابة السريعة عند حدوث الأزمات.
وقالت علياء عبدالله المزروعي، مدير عام أكاديمية أبوظبي الحكومية بالإنابة: يُبرهن برنامج ’إدارة المخاطر في المؤسسات‘ على استعدادنا لدعم كافة موظفي الحكومة بالإمارة للتكيف مع بيئة العمل دائمة التغير، حيث سنزود الموظفين الحكوميين بالمهارات الأساسية لإدارة وتحليل المخاطر والتخطيط الاستراتيجي، بحيث يكونون جاهزين للتعامل بكفاءة وفعالية مع السيناريوهات المُحتملة، وذلك من خلال تمكينهم من تقييم المخاطر والاستجابة لها، كجزء من الخطط التنظيمية لمؤسساتهم، وتعزيز معرفتهم باستراتيجية دولة الإمارات لاستشراف المستقبل.