دبي (الاتحاد)

أعلنت «بروكتر آند جامبل» عن إطلاق حملتها الرمضانية لعام 2020 «أدخل الفرحة إلى قلب طفل»، دعماً لمبادرات مؤسسة الجليلة. وستتبرع الشركة، في إطار حملتها لهذا العام، لـبرنامج «فرح» - التابع للمؤسسة والمخصص لطب الأطفال، والذي يوفر رعاية طبية من الدرجة الأولى لإنقاذ حياة الأطفال، عبر إجراء أحدث الأبحاث، ومنح الأمل لعدد لا يحصى من الأطفال وأسرهم. وقال الدكتور عبد الكريم سلطان العلماء، الرئيس التنفيذي لمؤسسة الجليلة: «فرح، برنامج خاص يساهم في نشر الفرح والسعادة لدى الأطفال الذين يعانون من أمراض القلب والسرطان والأمراض المزمنة الأخرى. سعينا منذ تأسيسنا عام 2013، إلى الاستثمار على نحو مستمر لإجراء أبحاث تهدف لاكتشاف حلول طبية جديدة، لضمان صحة ورفاهية المرضى على المدى الطويل».