الشارقة (وام)

اختتمت مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «روّاد» مؤخراً دبلوم «إدارة وتشغيل المطاعم في ظل الأزمات» - عن بُعد بمشاركة 11 مواطناً ومواطنة من أصحاب المشاريع القائمة في قطاع الضيافة قام بتقديمها نخبة من المحاضرين المتخصصين في قطاع المطاعم والمشاريع الصغيرة.
 وأكد حمد المحمود مدير مؤسسة الشارقة لدعم المشاريع الريادية «روّاد»، أن الأوضاع الراهنة كانت دافعاً أساسياً لاختيار موضوع الدبلوم ولمساعدة الشباب أصحاب المشاريع على تجاوز هذه المرحلة بكفاءة عالية مع تمكينهم من استثمار آليات وأدوات جديدة للتعامل مع الأمور الإدارية بما يتماشى مع المستجدات الطارئة.
وأشار المحمود إلى أن الدبلوم عبارة عن برنامج تدريبي متخصص يهدف إلى تأهيل المشاركين على الأسلوب الاحترافي الأمثل لإدارة وتشغيل المطاعم في ظل الأزمات وأيضاً استثمارها في تحويلها إلى فرص، إذ يتناول بالشرح والتطبيق العمليات المالية والتسويقية وأعمال المشتريات والموردين وإدارة فريق العمل ومطابقة المواصفات وسلامة الغذاء وعمليات الإنتاج والتخزين وخدمة الزبائن أثناء وبعد الأزمة.
من جانبها، قالت أماني شعبان رئيس قسم التدريب وتطوير الأعمال في مؤسسة «روّاد» تم التركيز من خلال الدبلوم على أحد عشر محوراً رئيسياً أساسياً، منها تصنيف المطاعم في ظل الأزمات ودورة تسلم وإعداد المواد الأولية وخدمات التوصيل والإدارة المالية وطرق خفض التكلفة وزيادة المبيعات، بالإضافة إلى إدارة المخزون في ظل الركود.