أبوظبي (الاتحاد)

أطلقت مدارس الإمارات الوطنية الحلقات الافتراضية لتحفيظ القرآن الكريم عن بُعد، بالتعاون مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف.
وأكد معالي أحمد محمد الحميري، الأمين العام لوزارة شؤون الرئاسة، رئيس مجلس إدارة مدارس الإمارات الوطنية، أن حلقات التحفيظ الافتراضية تُنظَّم، تنفيذاً لتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، باستخدام أحدث التقنيات الرقمية لتطوير العملية التعليمية والمنظومة التربوية، وضمان استمرار التحصيل العلمي للطلبة في مختلف الظروف، وفق أرقى المعايير.
وأضاف معاليه أن مدارس الإمارات الوطنية حريصة على تدريس الطلبة أفضل المناهج والمواد، ومواكبة المتغيرات ومواجهة شتى التحديات باقتدار ونجاح، إلى جانب صقل شخصية النشء واليافعين، لتكوين أجيال تتميّز بانتمائها الوطني والحضاري، وقادرة على حمل مشعل المستقبل بكفاءة، مثمناً التعاون المثمر مع الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف. 
والتحق 400 طالب وطالبة، في العام الجاري، بالحلقات الافتراضية التي تنظمها مدارس الإمارات الوطنية، موزعين على 32 حلقة، يتعلمون خلالها أصول تلاوة القرآن وقواعد التجويد وأساليب الحفظ، على يد نخبة من حفظة كتاب الله، من الحاصلين على إجازة التلقين والتعليم من قبل الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف، ولا يزال باب التسجيل مفتوحاً أمام الراغبين في المشاركة ضمن الحلقات.