دبي (الاتحاد)

أعلنت أكاديمية دبي للمستقبل، إحدى مبادرات مؤسسة دبي المستقبل، تنظيم الدورة الثالثة لجلسات سلسلة الرواد الرمضانية لهذا العام عن بُعد، عبر أنظمة الاتصال بالفيديو، وبمشاركة وزراء ومسؤولين حكوميين وعدد من الخبراء والمتخصصين وقادة الفكر من دولة الإمارات والعالم، بهدف تعزيز المعرفة المجتمعة بأبرز التحديات والفرص المستقبلية في مختلف القطاعات والمجالات، وآثار فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19» عليها.
وتشمل سلسلة الرواد الرمضانية، التي تنظمها الأكاديمية خلال الفترة من 26 أبريل إلى 14 مايو المقبل، 13 جلسة رئيسية تتيح للمشاركين فرصة التعرف على رؤى المتحدثين المستقبلية، حول أبرز تأثيرات «كوفيد - 19» على القطاعات الحيوية على مستوى الإمارات والمنطقة والعالم، وأهم الدروس التي ينبغي التعلم منها، وكيفية الاستفادة من الفرص المقبلة.
وأكد سعيد القرقاوي، مدير أكاديمية دبي للمستقبل، أن تنظيم سلسلة الرواد الرمضانية عن بُعد باستخدام أنظمة الاتصال الحديثة، يأتي في إطار جهود الأكاديمية تنفيذ توجيهات قيادة دولة الإمارات بأهمية مواصلة مسيرة العمل والابتكار، ومشاركة المعرفة وتوظيف التكنولوجيا، لمواجهة تحديات فيروس كورونا المستجد «كوفيد - 19»، التي تتطلب تعزيز الترابط وتوحيد الجهود لاستشراف المستقبل وبناء مهارات الأجيال القادمة.