الشارقة (الاتحاد)

عقد المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، أمس، اجتماعه عن بُعد، برئاسة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة، وبحضور سمو الشيخ عبدالله بن سالم بن سلطان القاسمي نائب حاكم الشارقة نائب رئيس المجلس التنفيذي.
ورفع سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي باسمه واسم أعضاء المجلس التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإلى صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وإلى أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وأولياء العهود ونواب الحكام وشعب دولة الإمارات، بمناسبة قرب حلول شهر رمضان الفضيل، داعياً المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة العزيزة على قلوب المسلمين وعلى دولة الإمارات بالأمن والأمان، وعلى الأمتين العربية والإسلامية بالتقدم والازدهار، وأن يكشف الله الغمة التي تجتاح العالم بسبب فيروس كورونا المستجد ويرفع البلاء عن الدولة وعن جميع البشرية وأن يعيد الحياة لطبيعتها في أقرب وقت. واعتمد المجلس الدفعة الأولى للمستفيدين من الدعم السكني لعام 2020، وشملت 430 مستفيداً ومستفيدة من مختلف مدن ومناطق إمارة الشارقة، وبلغ عدد المستفيدين من فئة المنح 276 وفئة القروض 154، بمبلغ إجمالي 277 مليوناً و200 ألف درهم، ليبلغ عدد المستفيدين من الدعم السكني من الدفعات كافة 8431، بتكلفة إجمالية بلغت 6 مليارات و171 مليون درهم.
واعتمد المجلس عدداً من التسهيلات لشركة الشارقة لحلول النقل التابعة لهيئة الشارقة للاستثمار والتطوير «شروق». وأقر المجلس التنفيذي مشروع قانون بشأن نزع ملكية العقارات للمنفعة العامة في إمارة الشارقة، ووجه بإحالة مشروع القانون للجهات المعنية استكمالاً لدورته التشريعية.