أبوظبي (الاتحاد) 

بحثت أكاديمية سيف بن زايد للعلوم الشرطية والأمنية، تطوير منصة افتراضية وأفضل الممارسات المطبقة في مجال العمل والدراسة والدورات، في اجتماع عقدته عبر تقنية التواصل عن بُعد، بالتعاون مع مركز نظم المعلومات والاتصالات بقطاع شؤون القيادة ومؤسسة الإمارات للاتصالات. 
 وأكد العميد ثاني بطي الشامسي، مدير الأكاديمية، اهتمام شرطة أبوظبي وإداراتها بمواكبة التطوير في مجالات العمل عن بُعد باستخدام التكنولوجيا الحديثة وجاهزيتها لوضع الحلول برؤية استباقية تتماشى مع الاستراتيجيات والسياسات المستقبلية التي وضعتها الدولة، وبما يحقق أفضل النتائج. 
 وأشاد بالتعاون والتنسيق المشترك مع الشركاء الاستراتيجيين، مؤسسة الإمارات للاتصالات ومركز نظم المعلومات والاتصالات بقطاع شؤون القيادة، في تحقيق تطلعات وأهداف العمل المشترك، موضحاً أن الأكاديمية جاهزة وقادرة على التأقلم مع المعطيات الجديدة، ومواصلة توفير التأهيل والتدريب عبر تطوير منصة إلكترونية افتراضية، بوضع خططها وتوصياتها باعتماد برنامج الدورات التدريبية محلياً ودولياً. 
 وتحدث عن التطوير العلمي للأنظمة التقنية، ومدى فاعليتها في تلبية الاحتياجات والمتطلبات، واستعرض الإيجابيات التي تسهم في رسم غدٍ أفضل لمنظومة العمل عن بُعد، واستخدام تقنية الوجه في تسجيل الحضور والانصراف للدراسة والدورات التدريبية. 
 وذكر العميد الشامسي أن الأكاديمية، وفي إطار تفعيل النظام التدريبي عن بُعد، بكل خصائصه، تقوم حالياً بتفعيل مركز متكامل للتدريب المبني على الواقع الافتراضي، واستحداث أفضل التقنيات المطورة التي تخدم المنظومة المتكاملة لرؤية شرطة أبوظبي، وذلك بالتنسيق والتعاون مع مركز نظم المعلومات والاتصالات.