عمر الحلاوي (العين)

استقبل مركز المسح لفيروس كورونا في منطقة الشركات بمزيد التابع لمستشفى توام في العين نحو 20 ألف عامل منذ افتتاحه، ويغطي المركز جميع الشركات والمساكن العمالية في المنطقة، والتي تضم عدداً كبيراً من الشركات يتجاوز عدد العمالة في بعضها 21 ألف عامل، وتجرى الفحوصات الأولية وعمليات المسح لجميع العمال مجاناً، ويتراوح عدد العمالة الذين يستقبلهم المركز في اليوم الواحد ما بين 1000 إلى 1500 عامل يومياً. 
ويعمل بالمركز نحو 11 كادراً طبياً وإدارياً من بينهم طبيبان و6 ممرضات و3 إداريين، وأنهى المركز فحوصات العمالة في 30 شركة، وتجري عملية المسح في الشركات، كل شركة على حدة، حتى لا تختلط العمالة في شركة معينة مع العمالة في شركة أخرى، ويتأكد الفريق الطبي والإداري بأن كل شركة تطبق إجراءات العزل الصحي في السكن العمالي، وذلك للعمالة التي أجرت عملية الفحص وأخذ العينات والتأكد من عدم مخالطة بقية العمالة التي لم يتم إجراء الفحص لها حتى تكتمل عمليات الفحص وظهور النتيجة. 
وتؤخذ عينات عشوائية من كل مجموعة بنسبة 20% لقياس الانتشار والتأكد من خلو السكن العمالي من الإصابات بفيروس كورونا، وذلك بالإضافة لأخذ العينات من العمال الذين تظهر عليهم الأعراض أو أصحاب الأمراض المزمنة مثل السكري والضغط أو كبار السن، وفي حالة وجود أعراض مثل ضيق النفس وارتفاع ضغط الدم وارتفاع درجة الحرارة يتم أخذ الإجراءات اللازمة بعد فحص العامل.
كما توجد مناطق عزل طبي خاصة بالعمال المصابين، حيث يتم نقلهم في حالة ظهور نتيجة إيجابية بواسطة سيارة إسعاف مخصصة مع إجراءات طبية كاملة وفحص كل الذين خالطوهم مرة أخرى وعزلهم مؤقتاً حتى تظهر النتائج، ويمكث المصابون في منطقة العزل الحكومية يتلقون العلاج حتى يتم شفاؤهم بالكامل.   
ويعمل المركز من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الساعة الخامسة عصراً، وتجري عمليات الفحص بسلاسة كاملة مع التباعد في الطابور بين العمالة من متر ونصف إلى مترين مع ارتداء الكمامات وعدم اختلاط العمالة بين الشركات، وعند الدخول للمركز يجري الطبيب المختص عملية الفحص الأولية الشاملة مع أخذ بيانات العامل وقياس درجة الحرارة والأكسجين والكشف عن الأعراض الأخرى بالإضافة لمعرفة التاريخ المرضي للعامل إذا كان لديه مرض مزمن مثل مرض السكري وارتفاع ضغط الدم وأمراض الجهاز التنفسي.
وعند فحص مجموعة من العمال من شركة محددة يتم عزلهم في السكن ومنع اختلاطهم ببقية العمال في السكن العمالي إلى حين ظهور نتيجة الفحص، وبعض الشركات لديها عدة مبانٍ سكنية يتم أخذ عينات فحص بنسبة 20% لكل مبنى، وتتم الإجراءات بدقة وسلاسة وسرعة وفق معايير طبية احترازية عالية للمحافظة على الطاقم الطبي وجميع العاملين بالمركز وكذلك للمحافظة على جميع العمالة حيث تجري جميع تلك المعاملات مجاناً للعمالة.

منع انتقال العمالة خــارج عجمـــان
أصدرت دائرة التنمية الاقتصادية في عجمان تعميماً يقضي بمنع انتقال العمالة من الإمارة إلى إمارة أخرى بأي وسيلة من وسائل النقل، وقصر حركتها على إمارة عجمان فقط، مع الالتزام بتطبيق التدابير الاحترازية، إلى جانب منع دخول العمالة غير المقيمة في عجمان إليها، حتى إشعار آخر، وتأتي هذه الخطوة تماشياً مع التدابير الوقائية الخاصة بفيروس كورونا «كوفيد - 19»، وتنفيذاً للتعليمات الصادرة من الجهات المختصة في الدولة. ووجّهت الدائرة جميع الشركات والمؤسسات العاملة في الإمارة إلى التقيّد بالتعميم الصادر بهذا الشأن والاستجابة الفورية، حيث سيُطبّق ضد المخالفين الجزاءات الإدارية والقانونية السارية في الإمارة. وعلى الشركات والمؤسسات الراغبة بطلب استثناء، التواصل مع إدارة العمليات في القيادة العامة لشرطة عجمان.