الشارقة (الاتحاد)

بحثت لجنة الشؤون الإسلامية والأوقاف والبلديات وشؤون الأمن والمرافق العامة بالمجلس الاستشاري لإمارة الشارقة خلال اجتماعها الذي عقدته عن بعد مختلف أعمالها واستكمال خطتها خلال دور الانعقاد العادي الأول من الفصل التشريعي العاشر.
وأشادت اللجنة بمختلف أدوار الجهات الحكومية في إمارة الشارقة وكفاءة أعمالها خلال تطبيق سياسات الدولة في العمل عن بعد لسلامة المجتمع من خلال تطبيق مختلف الخدمات عبر النظم الإلكترونية وكفاءتها في التواصل مع المتعاملين وإنجاز الأعمال بيسر وسهولة.
 ترأس الاجتماع محمد سالم الطنيجي رئيس لجنة المرافق العامة وحضره من قبل اللجنة، عبيد محمد القابض الطنيجي مقرر اللجنة والأعضاء، الدكتور محمد أحمد الكوس، أحمد راشد علي النقبي، عبدالله مصبح الخاصوني الكتبي، علي سيف النداس، عبيد عوض الطنيجي ومن الأمانة العامة آمنه باصليب.
وأكد محمد سالم الطنيجي رئيس لجنة المرافق العامة أن اللجنة ومن خلال منظومة عمل المجلس الاستشاري واصلت أعمالها لتطلع على مختلف أعمال الجهات الحكومية في إمارة الشارقة وما حققته من نجاح كبير لإنجاز أعمالها من خلال التقنيات الإلكترونية وذلك بعد أن قطعت أشواطا كبيرة خلال السنوات الماضية وبرزت أهميتها خلال الفترة الراهنة.
وأشار إلى أن جهود الدوائر الحكومية وفاعليتها في تعاملها بكل جديد لتعزيز خدماتها وأعمالها مع مختلف قطاعات المجتمع، على خلفية انتشار فيروس كورونا المستجد، تبعث على الفخر والإعجاب بحجم الإنجازات التي تحققها حكومة الشارقة بتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ومتابعة سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب الحاكم رئيس المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة في تقديم أوجه الخدمات بكل كفاءة ونجاح واهتمام متواصل بالمواطن والمقيم على أرض إمارة الشارقة.