الاتحاد

الرياضي

منغوليا تكتسح سنغافورة في افتتاح كأس التحدي الآسيوي

جانب من منافسات بطولة تحدي هوكي الجليد الآسيوي (من المصدر)

جانب من منافسات بطولة تحدي هوكي الجليد الآسيوي (من المصدر)

علي الزعابي (أبوظبي)

يلتقي منتخبنا الوطني لهوكي الجليد نظيره السنغافوري في ثاني مبارياته بكأس التحدي الآسيوي التي افتتحت في أبوظبي امس، ويعول المنتخب على تحقيق الفوز بأكبر نتيجة ممكنه من أجل ضمان فارق الأهداف لمصلحته، كون البطولة تلعب بنظام الدوري من دور واحد بتجميع النقاط، ومن المتوقع أن يدفع مدرب المنتخب بالتشكيلة الأساسية اليوم، لضمان التقدم بفارق مريح، ثم القيام بالمداورة في الشوطين الأخيرين، حتى لا يستنفد طاقة جميع اللاعبين في المباريات الافتتاحية.
وفي المباراة الثانية اليوم يلتقي المصنف الأول وحامل لقب البطولة الصين تايبيه بالمنتخب التايلندي الذي يواجه صعوبة كبيرة أمام المصنفين الأول والثاني في البطولة الآسيوية عندما خاض أول لقاءاته أمام منتخبنا الوطني ويخوض لقاءه الثاني أمام الصين تايبيه
وفي أولى مباريات البطولة، تمكن منتخب منغوليا من تحقيق الفوز الأول على حساب نظيره السنغافوري المتواضع، بنتيجة 11-0، نجح المنغولي في السيطرة على مجريات اللقاء منذ الدقيقة الأولى وحسم الشوط الأول بهدفين مقابل لا شيء، وفي الشوط الثاني ضرب منغوليا بكل قواه ونجح في تسجيل 6 أهداف جديدة ليختم الشوط الثاني بثمانية أهداف مقابل لا شيء، وفي الشوط الثالث لم يختلف الحال كثيراً ولم يشهد اللقاء ردة فعل كبيرة من قبل منتخب سنغافورة رغم التغييرات الكثيرة من قبل مدرب منتخب منغوليا بعد ضمان النتيجة، ليتمكن من إضافة 3 أهداف مع ختام الشوط الثالث.
ومن جانبه، أكد علي المزروعي لاعب منتخبنا أن الفريق يدخل جميع مبارياته بتوازن تام، ويعلم جيداً أهمية نقاط كل مباراة كونها تهديه اللقب، فالمنتخبات في القارة الآسيوية أصبحت متطورة للغاية في رياضة هوكي الجليد مقارنة بالسنوات الماضية، ولهذا فإنه علينا الحذر من أي منتخب نواجه ولا نلتفت إلى التصنيف المعلن عنه من قبل الاتحاد الدولي.
وأضاف: «لدينا فرصة كبيرة لتحقيق اللقب الثالث في تاريخ المنتخب، والثأر من منتخب تايبيه، واللاعبين جميعهم عازمون على التتويج بعد الإعداد الجيد الذي تلقوه خلال المعسكر المغلق في الأسبوعين الماضيين، والبروفة المميزة للبطولة الآسيوية بعد حصدنا لكأس الخليج للمرة الرابعة».
وأكمل: منتخب تايبيه مرشح فوق العادة ولكننا لا نستبعد تواجد منغوليا في صلب المنافسة، ولهذا فإننا سنعمل بتركيز عال في جميع مبارياتنا ونستثمر وجود عنصر الشباب بين صفوف المنتخب لتطعيمه بالحيوية والنشاط، إضافة إلى عناصر الخبرة التي تتمثل في وجود القائد جمعة الظاهري.
وتحصل الفرق المشاركة في البطولة على راحة غداً بعد خوض غمار البطولة في اليومين الماضيين، وتستأنف البطولة يوم بعد غد، وتدخل الفرق أجواء اليوم الرابع الأربعاء، على أن يتم منح المنتخبات راحة أخرى يوم الخميس، وتختم مباريات البطولة الجمعة القادم في اللقاء الذي يجمع منتخبنا بتايبيه، ومن المرجح أن يتم الفصل ومعرفة هوية البطل في اليوم الختامي نظراً لخوض أقوى المنتخبات مباراتهما في آخر المواجهات بالبطولة.
وتوقع الاتحاد الأوروبي لهوكي الجليد انحصار المنافسة على لقب النسخة الثالثة بين منتخبنا الوطني ونظيره الصين تايبيه نظراً للمستوى الفني الرفيع الذي يقدمانه، وتصنيف المنتخبين في أعلى جدول الترتيب قبل بداية البطولة، وأوضح الموقع في صفحته الرئيسية قبل بداية البطولة أن منتخب الإمارات الذي يستضيف البطولة هو المرشح الأبرز بجانب منتخب تايبيه حامل لقب آخر نسختين، موضحاً الفريق الإماراتي يحمل لقب هذه البطولة مرتين أعوام 2009 و2012، كما أنه حصل على وصيف البطولة في 4 مناسبات، فيما أشاد بالمنتخب الصيني، مؤكداً أنه تطور كثيراً خلال السنوات القليلة الماضية ونجح في تحقيق اللقب الرابع له في البطولة، إضافة لانتزاعه لقب نسخة 2014 أمام الإمارات، وتوقع الموقع أن يتم الحسم بين المنتخبين في اليوم الختامي للبطولة بعد أن يتقابلا في لقائهما باليوم الأخير.
من ناحية أخرى، تنقل قنوات أبوظبي الرياضية مباريات البطولة لحظة بلحظة عن طريق ستوديو تحليلي خاص يستضيف لاعبين قدامى من لاعبي هوكي الجليد لتحليل المباريات ومصادر القوة والضعف لدى اللاعبين والمباريات بشكل عام، إضافة إلى اللقاءات الميدانية الحصرية مع اللاعبين والمدربين بعد نهاية كل لقاء، وتغطي قناة أبوظبي البطولة من صالة التزلج بـ 6 كاميرات.

اقرأ أيضا

هاني رمزي ينتقد لاعبي منتخب مصر: بعضهم كان يشعر أنه "في رحلة"