صحيفة الاتحاد

الإمارات

7,8 مليون درهم برامج فرع هيئة الهلال الأحمر في عجمان

بلغت قيمة البرامج والمشاريع التي نفذها فرع الهلال الأحمر في عجمان خلال العام الماضي 7 ملايين و 875 ألف درهم تضمنت برامج المساعدات المحلية والمشاريع الخيرية والتنموية وبرامج كفالة ورعاية الأيتام حيث استفادت منها آلاف الأسر في إماراتي عجمان وأم القيوين·
وأكدت سعادة صنعا درويش الكتبي الأمين العام للهلال الأحمر أن برامج الهيئة داخل الدولة تشهد بفضل توجيهات ومتابعة سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس هيئة الهلال الأحمر نقلة نوعية تمثلت في تحقيق انتشار أوسع على الساحة المحلية وزيادة عدد المستفيدين من خدماتها وهي أهداف عليا ظلت الهيئة تسعى لتحقيقها عبر وضع الخطط والاستراتيجيات وتفعيل الآليات التي تمتلكها للوصول إلى قطاع كبير من المستهدفين داخل الدولة وتلبية احتياجاتهم الأساسية·
وشددت على أن فروع الهيئة المنتشرة على نطاق الدولة تعمل على ترسيخ قيم ومبادئ الهلال الأحمر من خلال البرامج والأنشطة التي تنفذها لصالح ذوي الدخول المحدودة وأصحاب الحاجات والأسر المتعففة بجانب المشاريع الخيرية التي توفر خدماتها لقطاعات واسعة من المواطنين والمقيمين في عدد من المجالات الحيوية مثل الصحة والتعليم والرعاية الاجتماعية والخدمات الضرورية الأخرى·
وقالت بنهاية العام الماضي أكمل فرع هيئة الهلال الأحمر في عجمان عامه الثالث في خدمة المستهدفين من برامج الهيئة في إمارة عجمان وتمكن في فترة وجيزة من تحقيق منجزات كبيرة لصالح المستفيدين وتلبية متطلباتهم الأساسية وتحسين ظروفهم الإنسانية كما شمل الفرع برعايته وبرامجه وأنشطته المتنوعة أصحاب الحاجات والأسر المتعففة في إمارة أم القيوين إلى أن تم إنشاء فرع الهيئة الجديد في أم القيوين في ديسمبر الماضي·
حل مشكلة المياه
وقالت الكتبي إن من أبرز إنجازات فرع عجمان خلال العام الماضي مساهمته الكبيرة في حل مشكلة شح المياه في مناطق مزيرع ومصفوت والخنفرية وذلك بناء على توجيهات سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان رئيس الهيئة حيث ظلت مشكلة شح المياه التي هي عصب الحياة تؤرق أهالي تلك المناطق وما جاورها إلى أن تدخلت الهيئة بالتنسيق مع هيئة الكهرباء والماء باعتبارها جهة مساندة للسلطات الرسمية في جميع الأحوال والظروف حيث تمكن الفرع من توفير 50 ألف جالون من المياه الصالحة للشرب يوميا للأهالي، مشيرة إلى أنه تم استئجار تناكر لنقل المياه إلى الأهالي في مناطقهم السكنية مما ساهم في سد العجز في هذا الجانب الحيوي وعزز قدرة السكان هناك على التغلب على مشكلة المياه خاصة خلال شهور الصيف حيث يزداد الطلب عليها· وشددت على أن الهيئة لن تدخر وسعا في سبيل تهيئة الظروف الملائمة للحياة وتلبية متطلبات ساحتها المحلية من الخدمات الضرورية·
المساعدات الإنسانية
من جانبه أوضح محمد ناصر السويدي مدير فرع هيئة الهلال الأحمر في عجمان أن قيمة المساعدات الإنسانية التي قدمها الفرع خلال العام الماضي بلغت مليونا و 451 ألف درهم استفادت منها الف و535 أسرة عدد أفرادها سبعة آلاف و395 شخصا وبلغت قيمة المساعدات الطبية 368 ألف درهم استفادت منها 56 أسرة فيما استفادت 197 أسرة من برنامج كفالة طلاب العلم الذي بلغت تكلفته 523 ألف درهم وبلغت قيمة برامج تأهيل المعاقين 47 ألف درهم ورعاية السجناء 21 ألف درهم، وقال إن الفرع نفذ المشاريع الموسمية بتكلفة بلغت 811 ألف دراهم منها 245 ألف درهم قيمة مشروع إفطار صائم الذي استفاد منه77 ألفا و980 فردا ومشروع زكاة الفطر الذي بلغت تكلفته 160 ألف درهم استفادت منه 378 أسرة عدد أفرادها الف و 828 فيما بلغت تكلفة مشروع توزيع الأضاحي 156 ألف درهم واستفادت منه 828 أسرة إلى جانب مشروع المير الرمضاني الذي بلغت قيمته 250 ألف درهم واستفادت منه 485 أسرة عدد أفرادها الفان و 492 شخصا· (وام)

دعم المؤسسات

اشار محمد ناصر السويدي مدير فرع هيئة الهلال الأحمر في عجمان إلى أن الفرع نفذ أيضا برنامج دعم المؤسسات بقيمة 81 ألفا و 500 درهم واستفادت منه عدد من المؤسسات التعليمية في إمارتي عجمان وأم القيوين وذلك ضمن جهود الفرع لمساندة العملية التعليمية في الإمارتين هذا بجانب كفارات اليمين والنذور والعقيقة التي بلغت قيمتها 67 ألفا و 612 درهما واستفاد منها ثمانية آلاف و 896 فردا فيما بلغت مساعدات كبار المحسنين عبر الفرع 492 ألف درهم استفاد منها 50 فردا·
وأضاف، كما نفذ الفرع أيضا بالتعاون مع صندوق الزكاة في الدولة مشروع توزيع زكاة المال على مستحقيها وبلغت قيمة المشروع 950 ألف درهم استفادت منها 768 أسرة من الأرامل والمطلقات وأصحاب الحاجات والغارمين والأسر المتعففة·

كفالة الأيتام

في مجال برامج كفالة ورعاية الأيتام قال محمد ناصر السويدي تمكن الفرع من كفالة 146 يتيما خلال العام 53 منهم داخل الدولة و 93 خارجها ليصبح العدد الإجمالي للأيتام المكفولين عبر فرع عجمان الفا و 33 يتيما 657 منهم خارج الدولة و 376 داخلها وبلغت كفالات الأيتام داخل الدولة خلال العام 979 ألف درهم منوها إلى أن الفرع قام بتوزيع كسوة العيد علي الأيتام وكرم المتفوقـــين منهم دراسيا لتشجيعهم وتحفيزهم على التنافس والتحصيل الأكاديمي من أجل مستقبل أفضل لهم ولأسرهم·