الرياضي

الاتحاد

رياضتنا بحاجة إلى استثمار خبرات قدامى اللاعبين

في لفتة كريمة ومعبرة، كرّم أقطاب نادي الشباب لاعب الجوارح سابقا وليد عبيد بعد اعتزاله اللعب وذلك تثمينا لمشواره الطويل في الملاعب ومساهماته الكبيرة في إعلاء راية الفرقة الخضراء والتضحية التي قدمها طوال مسيرته الكروية وتعبيرا عن المكانة التي يحظى بها في قلوب أسرة نادي الشباب.

أقيم الاحتفال ببيت نجم الجوارح سابقا يوسف عزير، وبحضور سعيد عبد الغفار نائب رئيس اتحاد الكرة والأمين العام للجنة الأولمبية وخليفة حارب وخليفة بن دراي ويعقوب السركال وحسن علي وعيسى صنقور وبخيت وخميس سعد وأحمد وعارف عزير وعادل خميس وعبد الله صالح وجاسم أهلي وخالد عبيد شقيق وليد عبيد وعدد من محبي الشباب.

كما كرمت إدارة منتدى الجوارح اللاعب أيضا في أجواء أسرية .
ومن جانبه، أشاد سعيد عبد الغفار بمبادرة تكريم اللاعب الخلوق وليد عبيد في بيت يوسف عزير، مؤكدا أن الساحة الرياضية تفتقد إلى مثل هذه اللقاءات الجميلة لما فيها من معانٍ أصيلة تغرس مبادئ وقيماً أساسية في الرياضية خاصة أن الدعوة شملت أقطاب الأندية وليس فقط قدامى نادي الشباب.
وتمنى أن تتكرر مثل هذه اللقاءات المفيدة لما لها نتائج إيجابية في جمع شمل الأسرة الكروية على أهداف نبيلة.
أضاف أن اللاعب استحق التكريم لما قدمه لكرة الإمارات حيث أمتع الجماهير لسنوات طويلة وساهم بكل ما يستطيع في خدمة الكثير من الأندية مما جعله محل إشادة من الجميع، متمنيا لوليد عبيد التوفيق في مشواره القادم.
وقال عبد الغفار: بعض اللاعبين البارزين لقوا التكريم اللائق والذي عادة ما يأتي من الأندية أو الاتحادات والأمثلة كثيرة على ذلك، كما يجب في الوقت نفسه أن يكون هناك نوع من المبادرات الأخرى للتكريم حتى في مناسبات بعيدة عن إقامة مباريات كروية وذلك لتكريم العناصر التي تركت بصمات في ملاعبنا حتى يحس اللاعب أن هناك من يقدره ويثمن جهوده.
وأشار عبد الغفار إلى أن الاهتمام بلاعبينا القدامى يساعد على الاستفادة من خبراتهم في العديد من المجالات مثل الإدارة أو التدريب، وبالتالي يجب استثمار النخبة من هؤلاء اللاعبين لتفعيل دورهم في هذه المجالات لأننا بحاجة إليهم. وتمنى أن تكون هناك مبادرات حقيقية من اتحاد الكرة والأندية لمنح الفرصة لهؤلاء اللاعبين القدامى حتى يخدموا كرة الإمارات ويفيدوا اللعبة من مواقع مختلفة.
وأكد أن إنشاء اتحاد الكرة رابطة للاعبين يحفظ حقوق هؤلاء اللاعبين ويدافع عنهم عندما تهضم حقوقهم إلى جانب الأخذ بيد اللاعب وتوجيهه إلى الطريق الصحيح إذا كان مخطئا، موضحا أن إيجاد روابط للاعبين والحكام يساعد على إنجاح التجربة الاحترافية في كرة القدم وتقوية الروابط

اقرأ أيضا

ديبالا يهزم بيل في مباراة إلكترونية