الرياضي

الاتحاد

سامبدوريا والإنتر “لقاء الكبيرين” الليلة

رونالدينهو صانع ألعاب إنترميلان

رونالدينهو صانع ألعاب إنترميلان

بمزيج من الثقة والترقب بعد تحقيقه أربعة انتصارات متتالية يخرج فريق سامبدوريا لمواجهة إنتر ميلان المتصدر اليوم في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الإيطالي لكرة القدم. وعاش فريق سامبدوريا فترة عصيبة من بداية ديسمبر وحتى منتصف يناير، ولكنه يسعى الآن لاحتلال أحد المراكز الأربعة الأولى بترتيب المسابقة من أجل المشاركة في بطولة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، برغم غياب صانع ألعاب الفريق انطونيو كاسانو بسبب الإصابة. وبعد الفوز 2/صفر على فيورنتينا السبت الماضي اقتسم سامبدوريا المركز الرابع مع نابولي، وقال لويجي ديلنيري المدير الفني لسامبدوريا إن «الفريق استعاد قوته الدافعة التي كان عليها في بداية الموسم، بعد فترة من النتائج غير الجيدة». وأضاف: «الفريق استعاد توازنه بجانب بعض الحظ، التفكير في دوري الأبطال حاليا يمكنه أن يؤذينا، ولكن الموسم صعب ولا يمكن التنبؤ به». ويبدو أن إنتر ميلان تحت قيادة مدربه البرتغالي جوزيه مورينيو فقد قوته الدافعة، بعد أن تعادل مع بارما ونابولي، ولكنه مازال يتصدر ترتيب المسابقة بفارق سبع نقاط أمام أقرب ملاحقيه روما، فيما يأتي ميلان في المركز الثالث بفارق تسع نقاط عن الصدارة وله مباراة مؤجلة.
ويفتقد روما جهود قائده فرانشيسكو توتي للإيقاف خلال مباراته أمام ضيفه كاتانيا غدأ الذي يشهد مواجهة قوية بين ميلان ومضيفه باري. وحقق روما ستة انتصارات متتالية وخاض 14 مباراة دون هزيمة ليصبح أكثر الأندية فاعلية في المسابقة، برغم تأكيد مدرب الفريق كلاوديو رانيري على أن إنتر ميلان هو المرشح الأول للفوز باللقب. ويخوض نابولي مهمة أكثر سهولة عندما يقابل سيينا المتعثر مستفيدا من الدفعة المعنوية التي حصل عليها بعد تعادله سلبيا مع إنتر ميلان الأسبوع الماضي. ويبتعد يوفنتوس بفارق نقطة واحدة فقط عن المراكز المؤهلة لدوري أبطال أوروبا، قبل أن يخرج غداً لمواجهة بولونيا. وكذلك يسعى باليرمو لاحتلال أحد المراكز المتقدمة عندما يستضيف لاتسيو
غداً الذي يشهد لقاء كالياري مع بارما، فيما يلتقي جنوه مع ضيفه أودينيزي اليوم، ويلتقي فيورنتينا ليفورنو المتعثر غداً، وكذلك يلتقي اتالانتا صاحب المركز الثاني من القاع مع كييفو.

اقرأ أيضا

ترامب: أريد عودة المشجعين إلى الملاعب