محمد قناوي (القاهرة) - لجأ السيناريست والمخرج أحمد أبو زيد الى لجنة التظلمات بالمجلس الأعلى المصري للثقافة بعد قرار جهاز الرقابة على المصنفات الفنية برفض سيناريو الفيلم السينمائي الذي كتبه بعنوان «حلاوة روح» عن قصة الصحفي ابراهيم عيسى وكان المقرر ان يقوم ببطولته شريف منير وخالد صالح باعتباره حساسا للغاية حيث يرصد ظاهرة الإرهاب والخصخصة بشكل مباشر. وكانت الرقابة على المصنفات الفنية قد طلبت من الكاتب إجراء تعديلات على السيناريو في البداية وبعدما أجرى التعديلات وقدمه الى الرقابة رفضته مرة أخرى بحجة أن السيناريو مازال حساسا. وأكد المخرج وكاتب السيناريو أحمد أبو زيد أن الفيلم يرصد ظاهرة الإرهاب والخصخصة وتعجب من قرار الرقابة برفض السيناريو خاصة انه نفذ كل التعديلات التي طلبوها. وقال: الفيلم يتناول قصة مجموعة أصدقاء من التيار الناصري أواخر السبعينيات دخلوا المعتقل ولهم ملفات أمنية وتبدأ الأحداث الحقيقية مع بداية عمليات الإرهاب والخصخصة في التسعينيات من القرن الماضي ومن خلال شخصيات محورية مثل رجل أعمال وصحفي.