الإثنين 3 أكتوبر 2022 أبوظبي الإمارات
مواقيت الصلاة
عدد اليوم
عدد اليوم

"طيران الإمارات" تشتري 70 طائرة "إيرباص" بقيمة 78.5 مليار درهم

"طيران الإمارات" تشتري 70 طائرة "إيرباص" بقيمة 78.5 مليار درهم
15 فبراير 2019 02:25

مصطفى عبد العظيم (دبي)

أبرمت طيران الإمارات طلبية لشراء 70 طائرة جديدة من شركة ايرباص تتضمن 40 طائرة من طراز A330-900 و30 طائرة من طراز A350-900 بقيمة 21.4 مليار دولار (78.5 مليار درهم)، بالتزامن مع توصل الشركة لاتفاق مع ايرباص لتعديل تعاقداتها السابقة من طراز A380 ألغت بموجبه شراء 39 طائرة مكتفية بامتلاك 123 طائرة في الأسطول وتسلم 14 طائرة فقط بنهاية 2021.
وكشفت طيران الإمارات أمس عن بدء تسلم الجيل الجديد من طائرات إيرباص A330-900 وA350-900 اعتباراً من عامي 2021 و2024 على الترتيب، لتبدأ الشركة بذلك مرحلة جديدة لتنويع الأسطول ودعم نمو شبكة الخطوط وزيادة المرونة في خدمة الطلب الموسمي والطارئ وخدمة الوجهات الإقليمية القائمة بمستويات كفاءة أعلى، حيث تتيح الطرازات خيارات مختلفة في السعة المقعدية تتراوح بين 287 راكباً و325 راكباً، وفقاً لتقسيم الطرازين بنظام الدرجات الثلاث.
وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة: «بعد شهور عديدة من المباحثات، توصلنا إلى اتفاق مع إيرباص ورولز رويس بشأن مستقبل طائرة إيرباص A380».
وأضاف سموه: «دعمت طيران الإمارات بقوة طائرة A380 منذ أن كانت مخططاً على الورق، وفي الوقت الذي نشعر بخيبة أمل جراء تقليص طلبيتنا، وبالأسى لتوقف إنتاج هذه الطائرة، فإننا نتقبل هذه الحقيقة».
وأضاف سموه:«إن A380 طائرة رائعة يحبها عملاؤنا وطاقمنا، كما أنها تمنح طيران الإمارات تميّزاً عن غيرها، وقد أظهرنا كيف يمكن للناس أن يسافروا بتميّز دائم، وأرسينا معايير رفيعة من خلال تقديم تجارب فريدة للعملاء على متن الطائرة A380، مثل (شاور سبا) والصالون الجوي. وسوف تحافظ هذه الطائرة على مكانتها كأحد أعمدة أسطولنا دخولاً إلى ثلاثينيات هذا القرن. وكعادتها على الدوام، فإن طيران الإمارات تواصل الاستثمار في منتجاتها وخدماتها الجوية لكي نؤكد لعملائنا أن تجربة طائرة الإمارات A380 ستكون متميزة دائماً وعلى أعلى المستويات».

ايه 350 وايه 330
وحول قرار طيران الإمارات شراء طائرات إيرباص A330-900 وA350-900، قال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: «لا نزال في طيران الإمارات محافظين على استراتيجيتنا القائمة على تشغيل أسطول حديث وعصري وفعّال من طائرات الجسم العريض، وسوف تسهم طلبيتنا لشراء 40 طائرة A330neo، و30 طائرة A350، في تعزيز تنوع أسطول طيران الإمارات، ودعم نمو شبكة خطوطنا، ومنحنا المزيد من المرونة لخدمة الطلب الموسمي أو الطارئ بصورة أفضل، كما يلعب هذان الطرازان دوراً مهماً في وضع الخطط المستقبلية لأسطولنا وشبكة خطوطنا».
وقالت طيران الإمارات، إنها ستقوم بتشغيل طائراتها الجديدة A330neo لخدمة الوجهات الإقليمية القائمة، كما تتيح لها خدمة مطارات أصغر، ما يفتح المجال لإضافة محطات جديدة إلى شبكة خطوطها العالمية.
أما طائرات A350، فسوف تعزز عمليات الناقلة على الخطوط الطويلة، ما يوفر لطيران الإمارات مرونة إضافية في تخصيص السعة المطلوبة لخدمة الرحلات التي تستغرق ما بين 8 إلى 12 ساعة انطلاقاً من مقرها الرئيس في دبي.

A330neo
تم إطلاق طراز A330neo في يوليو 2014 لتمثل طائرة الجيل الجديد من عائلة A330 والتي تشمل طرازين هما A330-800 وA330-900 واللذين يتسمان بمواصفات مماثلة بدرجة عالية تصل إلى 99%، وتمتاز عائلة A330 بأدائها الاقتصادي واعتماديتها ومرونتها التشغيلية، إلى جانب الحد من استهلاك الوقود بنسبة 25%، مقارنة مع منافساتها من الأجيال السابقة مع زيادة المدى بواقع 1500ميل بحري، مقارنة بمعظم طائرات A330 التي في طور الخدمة حالياً.
وتتراوح السعة المقعدية للطائرة ما بين 287 راكباً، وفقاً لتقسيم الطائرة إلى 3 درجات وتصل طاقتها القصوى إلى 440 إذا ما تم تصميمها لدرجة اقتصادية واحدة، وتعتبر عائلة A330 من أكثر طائرات عريضة الهيكل حضوراً في مجال الطيران التجاري، واستقطبت الطائرة ما يزيد على 1700 طلبية من 120 زبوناً.
كما تعد عائلة A350 XWB الجديدة بالكامل من الطائرات عريضة الهيكل وذات القدرات التشغيلية طويلة المدى، وتستوعب الطائرة التي استقطبت أكثر من 890 طلبية من نحو 50 مشغلاً حول العالم، تم تسليم منهم 240 طائرة لـ23 عميلاً، ما بين 325 راكباً، و475 راكباً، وفقاً لتقسيم الدرجات الذي تحدده الشركة المتعاقدة.

جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الاتحاد 2022©