الاتحاد

الرياضي

الاتفاق والأهلي في مباراة الخروج المُر

الاتفاق تأهل على حساب الاتحاد

الاتفاق تأهل على حساب الاتحاد

يلتقي الاتفاق والأهلي اليوم في إياب نصف نهائي كأس ولي العهد السعودي باستاد الأمير محمد بن فهد في الدمام، وكان لقاء الذهاب في جدة قد انتهى بالتعادل الايجابي 2-·2 الفريقان كشفا الأوراق ذهابا وستكون مباراة الرد مفتوحة، وسيرمي كل منهما بثقله في المباراة التي لا تقبل أنصاف الحلول بتوديع أحدهما المسابقة ووصول الآخر للمباراة النهائية·
الأهلي حامل اللقب لم يظهر بمستواه أمام جماهيره في المباراة الماضية وكان قريبا جدا من الخسارة، حيث تأخر مرتين أثناء اللقاء وسجل التعادل بخطأ دفاعي من فريق الاتفاق مما يعني أن مهمته في مباراة اليوم ستكون صعبة للغاية أمام فريق يسعى الى استعادة أمجاده وبطولاته المحلية التي غاب عنها أواخر الثمانينات من القرن الماضي·
صاحب الأرض والجمهور الاتفاق يملك خط هجوم منسجما ومتفاهما بوجود صالح بشير إلى جانب الغاني البرنس تاجو، ويجيد هذا الثنائي الضربات الرأسية والتسديد والتمركز والسرعة·
في المقابل لا يقل هجوم الأهلي خطورة عن ثنائي الاتفاق إن لم يتفوق عليه بوجود الدولي مالك معاذ إلى جانب البرازيلي بيانو وكلاهما يجيد السرعة والتسجيل لاسيما مالك معاذ الذي يبرز بشكل لافت في مباريات الحسم، ويعاني الأهلي في خط الوسط من غياب أبرز عناصره وهما الدولي تيسير الجاسم والبرازيلي كايو اللذين لم يشاركا ذهابا ولن يشاركا إيابا ومع ذلك قدم الأهلي لاعبا من طراز فريد في المباراة السابقة وهو معتز الموسى الذي أصبح ركيزة في الوسط الأهلاوي·
أما وسط الاتفاق فيعتمد بصورة كبيرة على مفتاح اللعب وهو المغربي صلاح الدين عقال الذي سجل في مباراة الذهاب الهدف الثاني لفريقه، ويشكل عقال عبئا كبيرا على الدفاع الأهلاوي فهو الممول الأبرز للثنائي بشير وتاجو، بالإضافة إلى انه صاحب قدم قوية جدا في التسديد من خارج الـ18 ويشكل مهاجما ثالثا أثناء الهجمة للاتفاق·
أما خط دفاع الفريقين فهو متكافئ نوعا ما وإن كانت الخبرة تميل لصالح الاتفاقيين·
وستكون مباراة اليوم مباراة مدربين بالدرجة الأولى خصوصا أن الأوراق مكشوفة في مباراة الذهاب والمدرب الذي يقرأ أخطاء المباراة السابقة بشكل جيد هو القادر على أن يظفر بنتيجة المباراة·· توني مدرب الاتفاق ونيبوشا مدرب الأهلي مشهود لهما بالقراءة الجيدة للمباراة، وقد يكون النجاح متساويا للمدربين في مباراة الذهاب لاسيما بعد أن نجح نيبوشا في تسجيل التعادل في الدقائق الأخيرة من المباراة، ولكن يحسب لتوني أنه بادر بالهجوم ونجح في التقدم مرتين رغم أن المباراة كانت خارج أرضه، ومع ذلك كان الأحق بالفوز عطفا على أداء الفريقين وإضاعة الاتفاقيين فرصا عديدة أمام المرمى خصوصا من البرنس تاجو الذي سيكون عليه حمل كبير في مباراة اليوم وهو التعويض عما فات في لقاء جدة· ويتوقع أيضا أن يكون الحضور الجماهيري الكثيف مؤثرا على سير اللقاء خصوصا أن الخروج سيكون لأحد الفريقين عقب صافرة النهاية·
يذكر أن الاتفاق تأهل لهذا الدور عقب فوزه على الربيع 5-صفر في الدور ثمن النهائي والفوز على الاتحاد 2-صفر في الدور ربع النهائي· أما الأهلي فقد تأهل عقب فوزه على الجبلين 6-صفر في الدور ثمن النهائي وعلى نجران 3-1 في الدور ربع النهائي·

اقرأ أيضا

«الأبيض الأولمبي» يختتم «دولية دبي» بمواجهة «شمشون»