الاتحاد

الاقتصادي

ملتقى الإمارات للاستثمار يناقش آفاق الاقتصاد وسبل التطوير في أبوظبي غداً

أبوظبي وجهة مفضلة للاستثمار

أبوظبي وجهة مفضلة للاستثمار

تنطلق غدا في فندق قصر الامارات في ابوظبي فعاليات ملتقى الإمارات الدولي للاستثمار الذي يقام تحت رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي وبمشاركة ممثلين من 25 دولة·
ويهدف الملتقى، الذي يستمر يومين وتنظمة المستثمر المؤسسي بدعم من دائرة التخطيط والاقتصاد، إلى جمع المستثمرين الدوليين والإقليميين والمحليين مع قادة الصناعة والوسطاء الماليين والمسؤولين الحكوميين في دولة الإمارات العربية المتحدة، مما يتيح الفرصة للمشاركين لاكتشاف الآفاق الاقتصادية المستقبلية الواعدة المتاحة في دولة الإمارات، وكيفية تطور الأسواق المالية فيها·
وسيسلط الملتقى الضوء على فرص الاستثمار في مجالات التمويل والعقارات والبنى التحتية والسياحة والصناعة، بالإضافة إلى مناقشة كيفية تمكين المستثمرين الدوليين من الاستفادة من هذا المناخ الاستثماري والوصول إلى أفضل الفرص الاستثمارية·
وسيتطرق الملتقى أيضا في جلساته إلى التحديات التي تواجه البيئة الاستثمارية في ابوظبي والإمارت ومنها التضخم وارتفاع مستوياته وتأثيره على مستقبل الاستثمارات إضافة إلى كيفية المحافظة على معدلات النمو وآثار ارتفاع أسعار النفط على الاقتصاد وكيفية الاستفادة منها·
وقالت دائرة التخطيط في بيان أمس إن هذا الملتقى يعتبر أهم حدث اقتصادي تستضيفه إمارة أبوظبي خلال هذه السنة، حيث يعنى بالاستثمارات ويشارك فيه ممثلو 25 دولة·
وستشمل قائمة المتحدثين في الملتقى معالي الشيخ سلطان بن طحنون آل نهيان رئيس هيئة أبوظبي للسياحة ومعالي ناصر أحمد السويدي رئيس دائرة التخطيط والاقتصاد - أبوظبي وليد المقرب المهيري مدير عام مجلس أبوظبي للتطوير الاقتصادي و آر· تي هون مايك مور مدير عام سابق في منظمة التجارة العالمية ووزير أول سابق في نيوزيلاندا· وغيرهم من المتحدثين المحليين والدوليين·
يشار إلى أن أبوظبي أصبحت من اهم الواجهات الاستثمارية في المنطقة حيث تشهد اقامة العديد من المشاريع الصناعية ابرزها مصهر الامارات للالمنيوم ومشاريع شركة ابوظبي للصناعات الاساسية اضافة الى المشاريع العقارية الضخمة التي تنفذها شركات التطوير العقاري مثل الدار وصروح والقدرة وطموح وغيرها من الشركات·
كما تشهد ابوظبي نقلة نوعية في مجال الاستثمار السياحي وتنفذ الامارة حاليا مشروع تطوير جزيرة السعديات الثقافي السياحي الذي يعد الاول من نوعه في المنطقة·
وكانت حكومة ابوظبي اتخذت العديد من الاجراءات خلال العامين الماضيين لتعزيز ميزاتها التنافسية في المجال الاستثماري حيث قلصت من اجراءات الحصول على التراخيص واعادت النظر في العديد من القوانين الاستثمارية كما خففت القيود بشكل ملحوظ على الاستثمار الاجنبي لتسمح له بالتملك في عدد من المناطق الاستثمارية·
ويرى خبراء ومستثمرون ان ابوظبي تتمتع بمزايا تنافسية عديدة من ابرزها توفر البنى التحتية المتطورة اضافة الى توفر مصادر الطاقة وموقعها الاستراتيجي فضلا عن عنصري الامن والاستقرار اللذين تتمتع بهما الامارة·

اقرأ أيضا

«الاتحاد للطيران» و«السعودية» تطلقان 12 خطاً جديداً