صحيفة الاتحاد

الرياضي

الاتحاد يعزف·· والظفرة ينزف



سيد عثمان:

سارت رياح الجولة التاسعة عشرة بدوري المظاليم حسبما يشتهي فرسان المقدمة، فيما عدا فريق الظفرة، فالاتحاد يعزف منفرداً بالقمة بعدما ضمد جراح الأسبوع الماضي بفوز أسعد جماهيره على حساب أبناء دبا الفجيرة، وعجمان الثالث تألق أمام أبناء أم القيوين بفوز عوض نزيف النقاط بالجولة الماضية، وحتا الرابع كشر عن أنيابه ورفع الراية الحمراء لرفاق الصدارة بعدما نصب السيرك وافترس أبناء دبا الحصن بنصف ''درزن'' أهداف·
والخليج الخامس وصلت سفينته أخيراً الى بر الأمان بعدما قاد المحترف- المهدد بالاستغناء عنه ويبحث الفريق عن بديل له وهو المغربي عصام الراقي- أبناء خورفكان إلى فوز غال على بني ياس بثلاثية أحرز منها الراقي هدفين عزز بهما فرصة بقائه، وجعل إدارة النادي تتروى في قرارها وإعطائه فرصة ثانية لعله يستعيد الثقة التي فقدها خلال الجولات الماضية·
وكان الظفرة هو الفارسَ الوحيد الذي سقط عن جواده بين خماسي المقدمة، ومن حسن حظ الفريق أنه رغم التعادل مع مسافي 1/1 ونزف نقطتين غاليتين ما زال يحتفظ بمقعد الوصيف، ولكن بفارق نقطة واحدة تعد مثل شعرة معاوية تبعده قليلاً عن مطاردة عجمان، إلا أن نقطة واحدة لا تكفي·
ولا شك أن عودة فرسان الغربية من مسافي بنقطة واحدة وضع هجوم الفريق في موقف حرج، خاصة أن مسافي يمتلك ثالث أضعف خط دفاع بالمسابقة، واهتزت شباكه 48 مرة خلال 19 مواجهة، وبالرغم من تقدم الظفرة في الدقيقة 30 بهدف علي سعيد، إلا أن خالد زيد نجح في خطف نقطة غالية لمسافي الذي يحتل المركز الرابع عشر بالمؤخرة، ونجح في تحقيق أكبر مفاجآت الجولة·
ودفع بني ياس ثمناً غالياً لوضع سيف الاستغناء فوق رقبة محترف الخليج عصام الراقي، فكانت رياح إدارة النادي تتجه الى التعاقد مع الفرنسي جواد، ولكنها رأت عدم التسرع وتجربته مرة ثانية، وفي نفس الوقت الموافقة على رغبة الراقي في إعطائه فرصة ثانية سيثبت خلالها أنه ما زال جديراً بالثقة وسوَّاها الراقي وأحرز هدفين في شباك السماوي الذي تقدم في البداية ولكنه لم يستطع المحافظة على هدفه حتى النهاية، وللفريق عذره فهو يمتلك مجموعة من المواهب الصاعدة الصغيرة من جهة، والخليج لم تكن جماهيره سترحمه لو واصل مسلسل هزائمه بعدما تلقى 5 خسائر هذا الموسم، آخرها بالجولة الماضية على يد الظفرة بعقر داره بهدفين نظيفين، وبالطبع هي عودة حميدة لفريق الخليج الذي ضل طريقه في الجولات الأخيرة، واستطاع عبر بني ياس تجاوز كبوته وبدء صحوته·
وكان فريق عجمان هو الآخر عند حسن ظن جماهيره بعدما تخطى في هذه الجولة محطة صعبة بالفوز على العربي صاحب أكبر مفاجآت الأسبوع الماضي بإلحاقه الهزيمة الأولى لفارس المسابقة الاتحاد، ولكن هذه المرة لم يكن أبناء أم القيوين في برج سعدهم، فالكأس المرة التي أذاقوها منذ أيام لأبناء كلباء تجرعوها على يد أبناء عجمان الذين نجحوا بقيادة البرازيلي الجديد صاحب المهارات العالية فابيو نونس، ومعه راشد محمد في اقتناص 3 نقاط غالية جعلت الفريق على بعد نقطة من مقعد الوصيف و4 نقاط من القمة·
سيرك حتا
أما عن حتا فحدث ولا حرج، فالفريق كان من نجوم هذا الأسبوع بعدما اصطاد فريسة صعبة المراس وبفوز لم يتذوقه أبناء دبا الحصن في الدرجة الأولى الموسم الماضي بسداسية نظيفة·· ولا أحد يعرف ماذا حدث لفرسان دبا الحصن، فالفريق كان يعاني من نقص في صفوفه، وهذه حقيقة خاصة مع إيقاف محترفه الجديد ماركوس، إلا أن البدلاء على ما يبدو خذلوه عبر الأخطاء الدفاعية القاتلة التي أهدت الفوز لحتا·
وكانت لفريق رأس الخيمة بقيادة الكابتن عبدالوهاب عبدالقادر بصمة أيضاً في هذه الجولة بالعودة بثلاث نقاط ثمينة من ملعب الحمرية·
ويبدو أن فريق العروبة قبل الأخير بدأ هو الآخر في استعادة عافيته بالعودة بنقطة من ملعب الجزيرة الحمراء، ولعلها تكون نقطة مضيئة في طريق الفريق تمحو قليلاً من آثار الجولتين الماضيتين اللتين خسر خلالهما الفريق من عجمان 1/8 وحتا 1/،4 ويبدو واضحاً أن فريق العروبة يحتاج الى فوز يتجاوز من خلاله محنته وكبوته، فالفريق يضم الكثير من المواهب ولكن الحظ السيئ يطارده·
فرق المقدمة على أطراف أصابعها
وتسير فرق المقدمة بنهاية هذه الجولة على أطراف أصابعها لاستمرار التقارب في النقاط، ففوز واحد يتقدم بالفريق الفائز خطوة، وهزيمة واحدة تجعله يتراجع خطوة وربما خطوتين، فالاتحاد رغم أنه آمن نسبياً على عرش المسابقة برصيد 44 نقطة إلا أن فارق النقاط الثلاث بينه ووصيفه الظفرة 41 نقطة لا يجعله هانئاً في مقعد الصدارة، خاصة لو علمنا أن الفريقين يسيران كتفاً بكتف من ناحية الفارق بالأهداف، فالاتحاد له 45 هدفاً وعليه ،19 والظفرة له 39 وعليه 13 بفارق بين ما له وما عليه لكل فريق 26 هدفاً بالزائد، هذا بجانب أن الظفرة الذي يطمح بالطبع للقمة فإنه لا يجلس آمناً أيضاً في المركز الثاني، لأن الفارق بينه وبين عجمان نقطة واحدة بخلاف أن عجمان كفته أرجح من حيث الأهداف فله 44 وعليه ،16 ثم يأتي حتا صاحب المركز الرابع برصيد 38 والذي يتربص بثلاثي المقدمة، ويُعد فريقا الظفرة وعجمان هما الأقرب إليه والفريق ينطلق بسرعة الصاروخ ويمتلك خط الهجوم الأقوى بالمسابقة، ولكن الفريق مهدد أيضاً بتطلعات أبناء خورفكان الخامس ورأس الخيمة السادس، ولكل فريق 36 نقطة، ثم يأتي بني ياس ،32 فدبا الحصن ،26 والعربي ·25
وبشكل عام يُعدُّ فريق الاتحاد هو الفائز الأكبر بهذه الجولة بعدما عزز قمته، ومعه عجمان وحتا والخليج ورأس الخيمة، وكذلك مسافي صاحب المفاجأة الكبيرة، بينما كان فريق الظفرة هو أكبر الخاسرين لضياع نقطتين سهلتين من يديه أمام فريق بالمؤخرة، ثم بني ياس ودبا الحصن والعربي·
الأسعد والأحزن
أسعد مدربي هذه الجولة يأتي في المقدمة مدرب مسافي الجديد محمد ابراهيم المصري الذي كان يلعب كمحترف منذ موسمين بصفوف الفريق، ولكنه انتقل من خانة اللاعبين الى المدربين، وأثبت أنه مدرب شاطر بالتعادل مع مسافي 1/،1 ثم سيرجي الفيس مدرب الاتحاد بتعزيز قمة الفريق بالفوز على دبا الفجيرة، فالساحر الأرجنتيني ميجيل مدرب عجمان بالفوز على العربي العنيد صائد الكبار بهدفين نظيفين، فأيمن الرمادي المدرب المصري للخليج الذي تنفس أخيراً الصعداء باستعادة فريقه نغمة الفوز على حساب بني ياس، فالإيراني قاسم بور مدرب حتا بالفوز الكبير على دبا الحصن 6/صفر·
أما المدربون الأكثر حزناً فيأتي في المقدمة عبدالقادر بشكري المدرب الجزائري الجديد لدبا الحصن، فسلوبودان مدرب الظفرة، فعبدالله بلينده المغربي مدرب بني ياس، فخلف كريم المدرب الجديد للعربي، فالروماني جوبتري مدرب الحمرية، والهولندي تحسين حياري مدرب دبا الفجيرة·
أغلى الأهداف
أغلى الأهداف أحرزه خالد زيد لاعب مسافي وحرم بهدفه فرسان الغربية من نقطتين غاليتين، وسليمان المغني الذي عزز بهدفيه عرش فريق الاتحاد بالصدارة، وثلاثية عصام الراقي بهدفين ومصطفى علاوي بهدف محترفي الخليج في شباك بني ياس، وسداسية أوليفيرا 4 أهداف، ويوسف فكري هدفين لاعبي حتا في شباك دبا الحصن، وهدفا راشد محمد وفابيو نونس البرازيلي لعجمان في مرمى العربي، وهدف محمد عبدالرحمن الذي رجح به كفة رأس الخيمة أمام الحمرية، وهدف نتياجو المحترف الجديد للعروبة وخطف به نقطة من الجزيرة الحمراء·
غلة جيدة من الأهداف
شهدت هذه الجولة غلة جيدة من الأهداف، حيث تم تسجيل 23 هدفاً خلال 8 مباريات، وكان لمحترف حتا أوليفيرا نصيب الأسد بإحرازه سوبر هاتريك 4 أهداف دك بها شباك دبا الحصن، ثم هدفان كانا من نصيب كل من عصام الراقي- الخليج ويوسف فكري حتا، بينما فشل مهاجمو الحمرية والعربي ودبا الحصن ودبا الفجيرة في هز الشباك، وكان رصيدهم صفراً، وتم إحراز هدف واحد لكل من فرق بني ياس والعروبة والجزيرة الحمراء ومسافي والظفرة ورأس الخيمة·· واشترك لاعبان من كل من فرق عجمان والاتحاد والذيد والرمس في إحراز هدفين لصالح كل فريق·