الاتحاد

الإمارات

بحث سبل تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين الإمارات وألمانيا

استقبل أحمد شبيب الظاهري النائب الأول لرئيس المجلس الوطني الاتحادي والدكتورة فاطمة المزروعي عضو المجلس أمس الدكتور بيرمان وزير الدولة رئيس استشارية دريسدن في ولاية ساكسونيا الألمانية والوفد المرافق له. تم خلال المقابلة التي جرت بمقر المجلس بحث سبل تعزيز علاقات الصداقة والتعاون بين دولة الإمارات وجمهورية ألمانيا الاتحادية في مختلف المجالات لا سيما البرلمانية منها واستعراض الآليات الكفيلة تنمية وتعزيز هذه العلاقات خاصة في الجوانب السياحية والاستثمارية.
وأشاد النائب الأول لرئيس المجلس بالمستوى الذي وصلت إليه العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجمهورية ألمانيا الاتحادية في مختلف المجالات بتوجيهات من قيادتي البلدين، مؤكداً أهمية المضي قدماً في تعزيز هذه العلاقات بما يحقق طموحات قيادتي البلدين والشعبين الصديقين.
واستعرض أوجه الحياة البرلمانية في الدولة وآلية عمل المجلس الوطني الذي تم انتخاب نصف أعضائه خلال الفصل التشريعي الحالي وفق البرنامج السياسي لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله لتمكين المجلس الوطني وتعزيز دوره ليكون شريكاً أساسياً في عملية التنمية في الدولة. وقدم الظاهري للوفد الزائر شرحاً حول دور المجلس في العملية التشريعية عبر دراسة مشروعات القوانين ومناقشتها مع أصحاب الشأن والاختصاص ومن ثم طرحها في جلسات المجلس ومناقشتها مع ممثلي الحكومة.
وتناول الاجتماع عدداً من الموضوعات والقضايا المهمة على الساحة الدولية وخاصة تلك التي تهم شعوب المنطقة بما فيها قضية احتلال إيران للجزر الإماراتية طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى. وأعرب الدكتور بيرمان عن إعجابه الشديد بما وصلت إليه دولة الإمارات من تقدم وتطور ملحوظين في مختلف المجالات وبالنهضة الحضارية والاقتصادية والسياحية التي تنعم بها الدولة. وأشاد والوفد المرافق له بمستوى التعاون والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وبرلمانيهما، مؤكداً أهمية تعزيز هذه العلاقات وضرورة تطويرها في مختلف المجالات لصالح شعبيهما.

اقرأ أيضا

سلطان بن زايد وطحنون بن محمد يعزيان في وفاة عوشة المنصوري