الإمارات

الاتحاد

الحبس لمتهمين استخدما صاعقاً كهربياً داخل «الركبي الآلي» في سباق للهجن

قضت محكمة العين الابتدائية بمعاقبة “ح.ح.ن.أ” بالحبس لمدة شهرين، حبسا نافذا مع إبعاده عن الدولة فور تنفيذ العقوبة، ومعاقبة كل من ذات المتهم و”ف.س.ع.س.أ” (16 عاما) بالحبس شهراً، مع مراعاة أن ينفذ الحكم ضد المتهم الثاني في إحدى دور رعاية الأحداث.
كما قضت المحكمة، بحسب بيان صادر عن دائرة القضاء في أبوظبي أمس، بمصادرة الناقة المستخدمة في سباق الهجن والمضبوط عليها الصاعق الكهربي، ومصادرة كذلك الجهاز المضبوط، وإبطال نتيجة ذلك السباق للناقة المصادرة.
واعترف المتهم الأول في تحقيقات النيابة بتعمده تركيب الصاعق الكهربي داخل الركبي الآلي بمعاونة المتهم الثاني، مما يثير الناقة المشاركة في السباق ويزيد من سرعتها بهدف كسب السباق بالخداع والغش، فضلا عن إظهار الناقة المستخدمة في السباق بخلاف حالتها وقدرتها الطبيعية، مما يعكس صورة مغايرة للواقع، ومن ثم إمكانية بيع هذه الناقة بعد فوزها في السباق بأكثر من ثمنها الأصلي، مع العلم أنه باستخدام الصاعق الكهربي لحث أو إثارة الناقة يعمل على إضعافها والتأثير عليها سلبيا، وعدم مقدرتها في المشاركة في سباقات الهجن مستقبليا.
وتعود تفاصيل القضية، إلى قيام المسؤول عن مراقبة ميدان إحدى ساحات سباقات الهجن بالعين بالتفتيش الدوري على “الركيبة الآليين” بعد ورود معلومات تفيد بوجود بطارية صعق كهربائية داخل الركبي الآلي التابع للناقة الخاصة بـ “ح.ح.ن.أ” المشاركة في السباق، وهو ما يعد فعلا إجراميا بموجب المادة 49 من قانون العقوبات الاتحادي لسنة 1970 والمادة 2/1، و2 مكرر، والقانون الاتحادي رقم 15 لسنة 2005، في شأن تنظيم المشاركة في سباقات الهجن، والمعدل بالقانون الاتحادي رقم 4 لسنة 2008، والمواد 1، و4، 8، و10/2، و15 من القانون الاتحادي رقم 9 لسنة 1976 في شأن الأحداث الجانحين والمشردين، والمادة 212 من قانون الإجراءات الجزائية.

اقرأ أيضا

شرطة أبوظبي تشدد على الالتزام بالتدابير الاحترازية