الاتحاد

الرياضي

مباراة الوحدة فتحت شهيتنا في الدوري

ريناتو

ريناتو

دبي - يعتبر المحترف البرازيلي ريناتو محوراً رئيسياً في الفريق النصراوي وواحدا من أشهر اللاعبين الذين يجيدون (الضربات الثابتة) ويشكلون ازعاجا كبيرا لحراس المرمى·
في ديربي الأهلي قبل أربعة أسابيع ترك ريناتو بصمة واضحة و استطاع أن يقود العميد لفوز ثمين عندما خطف هدفا رائعا في الدقيقة الأخيرة لتبدأ الانطلاقة الحقيقية للأزرق في الدوري منذ تلك المباراة ويتنفس النصراوية الصعداء·

في قمة الوحدة الأخيرة كان له الفضل في رفع معنويات زملائه والتأثير على لاعبي العنابي بعد الهدف الثاني الذي أحرزه في نهاية الشوط الأول والذي أعطى دفعة قوية للنصر في الشوط الثاني، وكان أداؤه دليلا على صدق توقعات وحدس المدرب الكرواتي لوكا الذي لم يترك أي شيء للصدفة بل قام بتحضير اللاعب لهذه المباراة المهمة وطلب من الجهاز الطبي سرعة تأهيله بعد تعرضه للإصابة في ركبته خلال مباراة الامارات، مما أتاح له فرصة الانضمام إلى باقي زملائه أمام العنابي وليصبح من أهم الأوراق الرابحة·
وقد تحدث ريناتو عن الأحداث المتلاحقة التي سبقت مباراة الوحدة والتي سهلت مهمته وأتاحت له فرصة المشاركة فيها، حيث أكد أن الجهاز الطبي بذل جهدا مضاعفا من أجل تأهيله للمباراة، مقدما الشكر إلى طبيب الفريق والجهاز المعاون لمساعدته على العودة بسرعة والمشاركة في هذه المباراة الحساسة·
أضاف ريناتو أن فريقه قدم عرضا قويا وفرض أسلوبه على المنافس الوحداوي، الأمر الذي أدى إلى فوزه بهذه النتيجة وأن الفوز على فريق منافس على زعامة كرة الإمارات سيفتح شهيتهم في الدوري وسيكون أكبر دافع لهم في الجولات القادمة·
وقال ريناتو إن النصر كان ينقصه فقط الخروج بنتائج إيجابية والآن تم حل هذه المشكلة بوجود المدرب الكرواتي لوكا الذي أعاد تنظيم الفريق من جديد ونجح في توظيف قدرات اللاعبين بشكل جيد، وفوق كل ذلك زرع فيهم الثقة بعدما كادت تقضي عليهم في الدور الأول·
أضاف ريناتو أن قرار التعاقد مع لوكا كان موفقا جداً، حيث استطاع المدرب أن ينتشل الفريق من مؤخرة الجدول وأن يقوده الى منطقة الوسط، على أمل الوصول إلى مركز أفضل يتناسب مع إمكانياتهم·
ويرى ريناتو أن ''الأزرق'' يسير بخطى ثابتة للأسبوع الرابع على التوالي وقد طوى صفحة الدور الأول بكل مشاكلها، وهو قادم بقوة في المرحلة القادمة، مشيدا بتكاتف الأسرة النصراوية إدارة وجماهير مع اللاعبين، مما انعكس بشكل واضح على النتائج·
وأكد اللاعب البرازيلي أن فريقه لن يفرط بسهولة في أية نقطة من النقاط المتبقية لجمع أكبر عدد ممكن منها واحتلال مركز متقدم يتناسب مع سمعة الفريق، مشيرا إلى أن التركيز في كل مباراة والتعامل معها باعتبارها مباريات كؤوس سيساعدان على تحقيق نتائج إيجابية، واعتبر هدفه الثاني في مرمى الوحدة هو الأغلى والأحلى لأنه وضع حدا لمحاولات الوحدة للوصول إلى مرماهم من جهة وزاد من إصرارالنصر على الخروج بالنقاط الثلاث·
وتطرق ريناتو الى المحترفين النيجيرين قدوين وإيداهور، لافتا إلى أنهما كشفا عن امكانياتهما الحقيقية في الأسابيع الثلاثة الأخيرة ويمثلان حاليا قوتين ضاربتين في صفوف ''الأزرق''، مستشهدا بالأهداف الغزيرة التي سجلها كل منهما في مباراتي الامارات والوحدة·
وذكر ريناتو أن مرحلة الانسجام التي وصل إليها الفريق كانت من أهم عوامل نجاح مهمتهم في الأسابيع الأربعة الأخيرة، مؤكدا بهذه المناسبة على روح الفريق الواحد والتي أصبحت علامة فارقة في الفريق·
وأثنى ريناتو على دور الجماهير ووقفتها الصادقة مع فريقها دون الالتفات إلى نتائج الدور الأول قائلا: إن ميزة الجمهور النصراوي أنه لا يربط في تعامله مع فريقه بين النتائج ومسألة الوقوف خلف الفريق، مؤكدا أن ''الأزرق'' لن يخذل تلك الجماهير الوفية وسيبذل اللاعبون قصارى جهدهم لإسعادها من خلال النتائج والانتصارات·
واعتبر ريناتو فترة التوقف الحالية فرصة لالتقاط الأنفاس بعد جولتين مضغوطتين وإعادة ترتيب أوراقهم ودخول المرحلة الجديدة بحسابات أخرى وبطموح كبير بهدف التقدم نحو المراكز الأولى واحتلال موقع يتناسب مع مكانتهم وعطائهم·
وحول رؤيته للمنافسة قال ريناتو: من الصعب جدا تحديد هوية البطل مشيرا إلى تنافس ثلاثة فرق على اللقب، وهي الشباب والشعب والجزيرة مع امكانية انضمام أطراف أخرى وخاصة الأهلي القريب من الصدارة، ولم يستبعد ريناتو أن يلعب الأهلي دوراً مهماً في تلك المرحلة·
أضاف أن الصورة لن تتضح جليا إلا في آخر جولتين وربما يتأخر تتويج البطل إلى الجولة الأخيرة على حد قوله، ووعد ريناتو الجماهير النصراوية ببذل قصارى جهده وتقديم خلاصة خبراته من أجل دعم مسيرة الأزرق، مؤكدا أن النتائج الإيجابية تبقى الأساس في الحكم على الفريق وعلى تطوره من مباراة إلى أخرى·
واختتم ريناتو تصريحاته مقدما الشكر للإدارة النصراوية وللجهازين الإداري والفني على تعاونهم معه وعلى الثقة التي أولوه إياها والتي رفعت معنوياته وساعدته على التألق في المباريات الكبيرة والمصيرية، مشيرا إلى مباراتي الأهلي والوحدة واللتين تعتبران الأصعب في مشوار ''الأزرق'' حتى الآن·

اقرأ أيضا