الاتحاد

الإمارات

مذكرة تفاهم بين «حماية المنشآت» و «المياه والكهرباء» لتطوير إجراءات التنسيق في حالات الطوارئ

أحمد بن طحنون وعبد الله النعيمي خلال توقيع الاتفاقية

أحمد بن طحنون وعبد الله النعيمي خلال توقيع الاتفاقية

وقع جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية صباح أمس مذكرة تفاهم مع هيئة مياه وكهرباء أبوظبي، بهدف تطوير إجراءات التنسيق في حالات الطوارئ وتصاريح الدخول.
وسيتم، وفق المذكرة، تحديد الإجراءات التي تساعد على تنسيق الأدوار بين كل من الجهتين في حال الطوارئ في كل من محطات الإنتاج وتصاريح الدخول لها.
ووقع الاتفاقية كل من معالي العميد الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون آل نهيان، رئيس جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية و عبد الله سيف النعيمي مدير دائرة الخصخصة في هيئة مياه وكهرباء أبوظبي والتي تنص بنودها على ضرورة قيام جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية بتأمين وحماية محطات إنتاج الكهرباء وتحلية المياه في إمارة أبوظبي، وتوفير التصاريح الأمنية المطلوبة للعاملين والزوار من خارج الدولة، وتصاريح دخول المواد والكيماويات وقطع الغيار والمعدات لمحطات الإنتاج.
وتلتزم الهيئة والشركات التابعة لها بالتنسيق في حالات الطوارئ والأزمات بمختلف أنواعها عن طريق الإبلاغ عن الحالات الطارئة باستخدام رقم الطوارئ الخاص بالجهاز (996)، بالإضافة إلى التعاون المشترك في وضع خطة عمل موحدة لمواجهة حالات الطوارئ في مواقع محطات الإنتاج والتي تستلزم تحديد المسؤوليات والأدوار لضمان التواصل والتعاون المشترك بين كل من الهيئة والجهاز.
وقال معالي العميد الركن طيار الشيخ أحمد بن طحنون آل نهيان، رئيس جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية، “نحن في جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية نعمل جاهدين لتحقيق رؤية ورسالة في تأمين وحماية البنى التحتية الحيوية في إمارة أبوظبي وفق استراتيجية أمنية تعززها أفضل الممارسات العالمية بالتعاون مع شركائنا في القطاعين الحكومي والخاص، وصولاً إلى الحد من المخاطر التي قد تهدد سلامتها وأمنها وضمان التنسيق مع الشركاء والجهات المعنية في جميع المجالات”.
وأضاف معاليه أن الجهاز نجح منذ تأسيسه في مايو عام 2007 على توفير الأمن والحماية للمنشآت الحيوية في إمارة أبوظبي من خلال اتخاذ أفضل السياسات المعمول بها عالمياً إلى جانب التقييم الفعال والمستمر لتطوير وإعداد الدراسات المتعلقة بتأمين وحماية المرافق الحيوية من خلال إبرام العديد من مذكرات التفاهم التي من شأنها دعم مساعي الجهاز لتحقيق الأمن والاستقرار في الإمارة.
وتم إنشاء جهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية بناءً على المرسوم الذي أصدره صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله في مايو 2007 بدعم من الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
ويتولى الجهاز حماية المنشآت والمرافق الحيوية في إمارة أبوظبي ودعم الاستقرار الأمني لهذه المنشآت بما فيها المنشآت البترولية البرية والبحرية ومرافق الطاقة والمياه.
ولتحقيق أهدافه، يستخدم الجهاز أحدث التقنيات والخبرات البشرية لتسهيل الشراكة مع الجهات الحكومية المختلفة والشركاء في الأعمال.

اقرأ أيضا

بكين تحتفي بزيارة محمد بن زايد