الاتحاد

عربي ودولي

استئناف المفاوضات التجارية الأميركية-الصينية

العلم الصيني والأميركي

العلم الصيني والأميركي

استأنفت أميركا والصين مفاوضاتهما التجارية في بكين الخميس على مستوى رؤساء الوفدين قبل أسبوعين تقريباً على انتهاء المهلة التي حدّدها الرئيس الأميركي دونالد ترامب لفرض حزمة جديدة من العقوبات على بكين.
وصافح وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشن وممثّل التجارة الأميركية روبرت لايتهايزر نائب رئيس الوزراء الصيني ليو هي أمام عدسات المصوّرين قبل أن يبدأوا مباحثاتهم في متنزه غرب العاصمة الصينية.
وأجبر المصوّرون على مغادرة المكان قبل أن يبدأ الوفدان مباحثاتهم. وقبيل مغادرته فندقه متوجّهاً إلى مكان الاجتماع أعلن منوتشن للصحافيين أنّه ينتظر "بفارغ الصبر" إجراء هذه المباحثات مع المسؤولين الصينيين.
ويأتي استئناف هذه المباحثات في الوقت الذي حذّر فيه صندوق النقد الدولي من "عاصفة" قد تضرب الاقتصاد العالمي ومرتبطة جزئياً بحرب الرسوم الجمركية بين أكبر اقتصادين في العالم.
ويسعى الجانبان للتوصّل إلى اتفاق تجاري قبل الأول من مارس، المهلة النهائية التي حددها ترامب رغم إعلانه أنّه قد يمدّدها على ضوء سير المحادثات في بكين.

وفي ديسمبر 2018 علّق ترامب لثلاثة أشهر قراره زيادة الرسوم الجمركية على ما قيمته 200 مليار دولار من السلع الصينية المستوردة - من 10 بالمئة حالياً إلى 25 بالمئة - لإتاحة الوقت أمام المفاوضات.
وكان الجانبان أكّدا إحراز تقدّم كبير في محادثات الشهر الماضي في واشنطن، لكنّ التصريحات المتعاقبة كانت أقلّ تفاؤلاً.

اقرأ أيضا

بومبيو يشارك في قمة كيم ويلتقي مع الرئيس الفلبيني الأسبوع الجاري