صحيفة الاتحاد

الإمارات

محمد بن راشد يبحث مع رئيس جورجيا ووزيرة خارجية اليونان تعزيز الشراكة الاقتصادية والاستثمارية



دبى - '' وام '' : استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله في قصر زعبيل أمس فخامة الرئيس ميكيل ساكا سفيلي رئيس جمهورية جورجيا والوفد المرافق له·
وجرى خلال اللقاء استعراض مجمل العلاقات الثنائية بين دولة الإمارات وجورجيا والتعاون الدولي عموما في مجالات الأمن والسلام والتنمية الاقتصادية بكافة قطاعاتها·
ورحب صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم بالرئيس ساكا سفيلي مؤكدا على السياسة الانفتاحية المتوازنة التي تنتهجها دولة الإمارات لجهة اقامة علاقات مبنية على الاحترام والثقة والمصالح المتبادلة وكافة دول وشعوب العالم ومد جسور التواصل الحضاري والثقافي والإنساني كأساس متين لبناء تعاون اقتصادي يطال شتى القطاعات ذات الجدوى الاقتصادية التي يمكن أن يستفيد منها الطرفان·
ومن جهته أعرب الرئيس الجورجي عن أمله في أن تسفر زيارته لدولة الإمارات الى نتائج مثمرة يتوخاها وحكومة بلاده وشعبه مؤكدا على توفر هذه الرغبة والتوجه نحو الاستفادة من تجربة الإمارات في العديد من قطاعات التنمية والاستثمار وامكانية نقل هذه التجربة العالمية الناجحة الى جورجيا مشيرا في هذا السياق الى قصة نجاح دبي في الاستثمار المتنوع والادارة والمعلوماتية والتخطيط السليم·واشاد فخامة رئيس جورجيا بالمستوى العالمي للبنى التحتية والمرافق الخدمية والتقدم الحضاري على كل الصعد مما يجعل من دبي محط انظار الباحثين عن الخبرة العريقة في ادارة الموانئ والمناطق الحرة وتوظيف رأس المال من أجل خدمة أوطانهم وشعوبهم·
كما استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي معالي دورا باكويانيس وزيرة الخارجية اليونانية·
وقد رحب سموه في بداية اللقاء بالوزيرة ومرافقيها من وزراء ومسؤولين كبار معتبرا سموه هذه الزيارة بأنها خطوة موفقة لوفد يوناني رفيع الى دولتنا والتي من شأنها أن تمهد لعلاقات مفيدة بين البلدين في مختلف الميادين خاصة الاقتصادية والتجارية والسياحية·
وزيرة الخارجية اليونانية تحدثت بحضور سفير بلادها لدى الدولة سعادة بانا يوتيس ثيودور عن رغبة اليونان رئيساً وحكومة وشعباً في مد جسور التعاون الثنائي على صعيد القطاعين الحكومي والخاص مشيرة الى وجود معطيات مشجعة للطرفين كي يبنيا قاعدة للثقة والانطلاق منها نحو آفاق جديدة من التعاون والشراكة الاقتصادية والاستثمارية المثمرة·
حضر المقابلتين سعادة عبدالعزيز عبدالله الغرير رئيس المجلس الوطني الاتحادي وسمو الشيخ مايد بن محمد بن راشد آل مكتوم ومعالي الشيخة لبنى القاسمي وزيرة الاقتصاد ومعالي محمد عبدالله القرقاوي وزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء ومعالي محمد حسين الشعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية وسعادة الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي وسعادة محمد علي العبار رئيس شركة إعمار وسعادة خليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي الى جانب عدد من المسؤولين·