الاتحاد

ثقافة

مركز جميل للفنون يعلن عن معارض فنية جديدة

قيلولة على السجادة من أعمال الفنانة فرح القاسمي

قيلولة على السجادة من أعمال الفنانة فرح القاسمي

دبي (الاتحاد)

أعلن مركز جميل للفنون، إحدى أولى المؤسسات الفنية المعاصرة في دبي، عن برنامج مارس 2019، والذي يضّم ثلاثة معارض فردية لكل من هيمالي بوتا، وفرح القاسمي والثنائي سهر شاه ورَندهير سنه، بالإضافة إلى المعرض الفني الجماعي «خام»، والذي يستمّر حتى نهاية الشهر. يصاحب هذه المعارض برنامج عام من ورش العمل، والجولات الفنية لجميع الأعمار. تفتتح المعارض الجديدة أبوابها للجمهور يوم 7 مارس، وتستمر حتى 6 يونيو 2019. يجمع معرض «خام» 17 فناناً إقليمياً وعالمياً، بغية استكشاف أسرار النفط الذي يعد عنصراً فاعلاً في التحولات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية التي شهدتها منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، يستمر المعرض حتى يوم 30 مارس.
وفي معرض تعليقها على المعارض الجديدة، قالت أنطونيا كارفر، المديرة التنفيذية لمؤسسة فن جميل: إن أعمال المشاركين تستكشف التغيّرات الكبيرة التي تطرأ على المجتمع، والبيئة المادية أو المبنية على حد سواء. وتعّد هذه المعارض الثلاثة الجديدة أول معارض فردية مؤسساتية للفنانين في هذه المنطقة. تكشف الفنانة متعددة التخصصات هيمالي بوتا من خلال أعمالها أنها تستجيب لمكان ومساحة معيّنة من خلال تجاربها الشخصية وذكرياتها وفهمها الفلسفي، والتي تهدف فيه إلى توضيح قضايا الانتماء والأمن والتفرد والتغيير.
وتتضمن أعمال الفنانة فرح القاسمي، المعروضة صور البورتريه التي عملت عليها في الأربع سنوات التي مضت، بالإضافة إلى أعمال جديدة، تم إنتاجها خصيصاً لهذا المعرض.
وتتمحور أعمال الفنانة سهر شاه، المقيمة في نيودلهي، حول المساحات والمناظر الطبيعية وعلم الجماليات. وتقدم عملين رئيسيين: رسم الجرافيت ثلاثي الأجزاء بعنوان: «الهياكل الناشئة: الضوضاء النسبية، المناظر الطبيعية المستوية، الكتل الرئيسة ودراسات في الشكل»، وهي عبارة عن أعمال مشتركة مع المصور رَندهير سنه.

اقرأ أيضا

عبد الوهاب الرفاعي: أعاني "فوبيا" الإصدار