الاتحاد

عربي ودولي

الشرطة الإسرائيلية تطارد آلاف المهاجرين الأفارقة

أصدر رئيس الوزراء الاسرائيلي ايهود اولمرت اوامره للسلطات قبل ايام، بترحيل المهاجرين بطريقة غير مشروعة، واعتقلت الشرطة 200 شخص في مداهمات على مخابئ في تل ابيب، في الموجة الاولى من حملة قد تشمل الآلاف· وبدأ لاجئون سودانيون عام 2005 في التسلل بانتظام الى اسرائيل من خلال مصر وزادت الاعداد مع تأجج العنف في اقليم دارفور المضطرب· ويجيء المزيد من اريتريا وساحل العاج ونيجيريا وغانا وتشاد، ويأمل بعضهم بان توفر لهم الحكومة الاسرائيلية، ممرا للعبور الى اوروبا، بينما يحرص البعض على البقاء في اسرائيل· وزاد عدد القادمين في الاشهر الاخيرة بعد ان منحت الحكومة الاسرائيلية نحو الفين من الاريتريين تصاريح عمل مؤقتة·
وقال افي ديختر وزير الأمن الداخلي الاسرائيلي قبل ايام، إن نحو سبعة آلاف مهاجر معظمهم من افريقيا دخلوا اسرائيل بصورة غير مشروعة من مصر منذ اوائل عام 2007 منهم الفان هذا العام·
وقال ميكي روزنفيلد المتحدث باسم الشرطة ''أصدرت الحكومة تعليماتها الى الشرطة بالقبض على من هاجروا الى البلاد بطرق غير مشروعة بغية ترحيلهم''·
ويعيش اكثر من 11 الف مهاجر في اسرائيل معظمهم أتى الى فلسطين بصورة غير مشروعة· وتقول الحكومة إن كثيرين من المهاجرين جاءوا لاسباب اقتصادية محضة ويجب عدم السماح لهم بالبقاء·
واعلنت الحكومة بعض الاستثناءات لنحو 600 سوداني ممن منحوا اقامة مؤقتة بعد ان فروا من القتال في دارفور بينما منح ألفا اريتري تصاريح مؤقتة للعمل· وقالت متحدثة باسم وزارة الداخلية انه سيسمح لاهالي دارفور بالاقامة ''ما دام ذلك ضروريا''· وقال شارون هاريل وهو مسؤول بالامم المتحدة يعنى بشؤون اللاجئين إنه سيكون ''من المستحيل تقريبا'' بالنسبة الى اسرائيل ان تعيد اللاجئين السودانيين والاريتريين، لان ذلك يتنافى ومعاهدة جنيف الخاصة باللاجئين·

اقرأ أيضا

رئيسة وزراء نيوزيلندا تتلقى تهديدات بالقتل عبر تويتر