الرياضي

الاتحاد

ديربي «العنابي» و«العنكبوت» يتجدد في نصف نهائي كأس الرابطة

كارلو نهرا خلال سحب القرعة بحضور الجنيبي

كارلو نهرا خلال سحب القرعة بحضور الجنيبي

فرضت قرعة كأس رابطة المحترفين لكرة القدم مواجهة جديدة بين فريقي الوحـدة والجزيـرة قبل نهائي البطولة بينما سينتظر العين صاحب أفضل مركز ثانٍ الذي تتنافس عليه 6 فرق أبرزها عجمان وبني ياس حيث سيتم حسمه بشكل نهائي في الجولة الأخيرة من مرحلة المجموعات التي تقام يومي 27 و28 من الشهر الجاري.
وكانت القرعة قد سحبت أمس بمقر اتحاد كرة القدم في أبوظبي بحضور عبد المحسن الدوسري الأمين العام المساعد بالهيئة العامة لرعاية الشباب وعبدالله ناصر الجنيبي رئيس اللجنة الفنية بالرابطة وكارلو نهرا المدير التنفيذي للعمليات وممثلي الأندية الثلاثة التي حسمت تواجدها في المربع الذهبي حيث مثل العين ماجد العويس مدير الفريق الأول والوحدة عيسى قمبر المازن مدير فريق الرديف والجزيرة محمد بيومي مدير الشؤون الرياضية بالنادي.
وسبق إجراء القرعة تقديم عبدالله الجنيبي شرحاً مفصلاً للحاضرين عن ترتيباتها وكذلك عن أفضلية لعب الفريق الذي سيواجه أفضل فريق ثاني في مباراة الإياب على ملعبه، فيما قام كارلو نهرا بعملية إجراء القرعة والتي أسفرت عن مواجه العين لفضل الثواني في ملعب الأول يوم 4 مارس المقبل على أن يستضيفه في العين يوم 27 من نفس الشهر بينما جاءت المباراة الأولى بين الوحدة والجزيرة باستاد آل نهيان على أن تكون الثانية باستاد محمد بن زايد في نفس توقيت لقاء العين وأفضل الثواني ذهابا وإيابا.
وتم سحب صاحب الأفضلية في المباراة النهائية للبطولة والتي لم يتحدد موعدها بعد حيث سيكون المتأهل من الوحدة والجزيرة للنهائي بمثابة صاحب الأرض حيث سيختار يسار المقصورة الرئيسية بالنسبة لمقاعد جماهيرية وكذلك دكة البدلاء إضافة لأحقيته في اختيار لون القمصان وموعد التدريب قبل المباراة النهائية.
وقال عبدالله ناصر الجنيبي إن وجود أندية الصدارة الثلاثة الوحدة والجزيرة والعين في قبل نهائي الكأس منح البطولة الزخم المطلوب خاصة أنها ستخوض قبل النهائي والنهائي بلاعبيها الدوليين بخلاف الدور الأول من البطولة الذي غابوا عنه وهذا يعني أن المسابقة ستكون حافلة بالإثارة والتشويق كما ستكون المنافسة فيها قوية.
وأضاف: مشاركة 3 من فرق قبل النهائي في دوري أبطال آسيا للمحترفين مع سعيهم للقب الدوري سيضفي نوعاً آخر من أهمية السباق على الوصول إلى النهائي وسيبقي الفريق الأكثر جاهزية هو صاحب السبق في السباق الذي سيكون في غاية الصعوبة لطبيعة المرحلة وأهميتها بالذات أن النسخة الماضية من كأس الرابطة والزخم الذي صاحبها في النهائي.
وحول البطاقة الرابعة التي مازالت حائرة بين 6 فرق أوضح: أن الجولة الأخيرة من الدور الأول ستكون في غاية الأهمية لذلك لجأنا إلى مباراتي أبرز المرشحين عجمان وبني ياس خلف المنافسين الأربعة الآخرين حتى تظل حمى المنافسة حاضرة حتى آخر مباراة في هذه المرحلة من البطولة.
وكشف الجنيبي أن اللجنة الفنية تعكف من الآن على برمجة الموسم المقبل حتى تكون الرؤية واضحة للأندية مع نهاية هذا الموسم لكن نواجه بعض الصعاب المتمثلة في اقامة 4 بطولات في الموسم المقبل هي بطولة كأس العالم للأندية وكأس آسيا وكأس الخليج والأسياد والرؤية ليست واضحة لجدولة كأس الخليج مثلاً ومع ذلك سيتواصل العمل على البرمجة بحيث إن حدث تعديل يكون طفيفاً ولا يؤثر على الهيكل العام للبرمجة التي نأمل أن نفرغ منها بشكل نهائي مع نهاية الموسم الحالي.
وبين الجنيبي أن فترة التوقفات ستكون موجودة لكننا بقدر الإمكان سنراعي مصلحة الأندية فيها بحيث لا يكون هناك ضغط مؤثر عليها وقد راعينا ذلك منذ هذه الموسم الذي لم يشتك فيه أي ناد الى الآن مشددا على أن الرابطة تضع نصب أعينها مصلحة أنديتها بالدرجة الأولى.
من ناحيته أكد ماجد العويس مدير فريق العين أن القرعة كانت جيدة بالنسبة للزعيم حيث جنبته مواجهة الوحدة أو الجزيرة اللذين يفضل ان يواجههما في المباراة النهائية لكن في نفس الوقت لن نتهاون مع أفضل الثواني الذي ستحدده الجولة الأخيرة من الدور الأول وسنتعامل معه بالجدية اللازمة لأننا نسعى للدفاع عن اللقب الذي توج به الفريق في الموسم الماضي خاصة أننا خرجنا من بطولة كأس صاحب السمو رئيس الدولة وسنحاول التعويض من خلال هذه البطولة المهمة بجانب المنافسة في الدوري وعلى الصعيد الآسيوي.


عائض مبخوت: إثارة جديدة

أبوظبي (الاتحاد) - قال عائض مبخوت مدير فريق الجزيرة إن مواجهة فريقه للوحدة أو العين أو أفضل الثواني أمر واحد لأن الجزيرة يحترم كل المنافسين ويتعامل معهم بالجدية اللازمة مبيناً أن تجدد المواجهة بين الجزيرة والوحدة سيزيد من إثارة البطولة في هذه المرحلة، حيث سيسعى كل طرف للوصول إلى المباراة النهائية خاصة أن البطولة لها قيمتها الفنية والجماهيرية من واقع تأهل المتنافسين الرئيسيين إلى أدوارها النهائية.


المازن: زيادة لقيمة البطولة

أبوظبي (الاتحاد) - أكد عيسى المازن مدير الفريق الرديف بنادي الوحدة أن مواجهة الجزيرة تعد أمراً جيداً بالنسبة لفريقه لتشابه ظروف الفريقين من حيث المشاركة آسيويا أو المنافسة على لقب بطولة الدوري، والفريقان يملكان أسلحة متكافئة لذلك نجد مباراتي ما قبل النهائي بنفس قيمة وقوة المباريات الدورية بالذات ان كل فريق سيكون مكتمل العناصر حيث يتواجد اللاعبون الدوليون.
وقال المازن: رؤيتي الشخصية أن الوحدة كلما واجه خصماً قوياً يظهر بإمكانياته الحقيقية ولا ننسى خروج الفريق من بطولة كأس رئيس الدولة على يد الإمارات وفي النهاية تواجد فرق بحجم الوحدة والجزيرة والعين في قبل النهائي وهي التي تحتل المراكز الثلاثة الأولى في سباق المنافسة على البطولة سيكسب المسابقة قدراً كبيراً من القوة في أدوارها النهائية وأتمنى أن يوفق الوحدة ويعبر إلى النهائي ومن ثم يفوز بالكأس حتى يكون مقدمة لعودة درع الدوري إلى مكانه الطبيعي.

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي