الرياضي

الاتحاد

هدف جوهر «الأسطوري» ينقل البحرين إلى مونديال اليد

البحرين تنتزع بطاقة المونديال من السعودية

البحرين تنتزع بطاقة المونديال من السعودية

تأهلت البحرين وكوريا الجنوبية إلى نهائيات كأس العالم لكرة اليد 2011 بالسويد وحجزت مقعديهما مبكراً مساء أمس الأول بالفوز في نصف نهائي بطولة آسيا الرابعة عشرة والتي تختتم اليوم للإعلان عن المنتخبات الثلاثة التي ستمثل القارة الصفراء بالمحفل العالمي.
وأصبح منتخب البحرين أول منتخب يحجز بطاقته بالفوز على نظيره السعودي 26 - 25 وهي المرة الأولي التي يتأهل فيها المنتخب البحريني إلى نهائيات كأس العالم.
اللقاء الخليجي يعد أقوى مباريات البطولة وأكثرها حماسة وإثارة وقوة لما شهدته من مجريات سريعة اختلطت معها الأوراق وانتقل الفوز فيها من فريق إلى آخر حتى الثانية الأخيرة والتي حسمت فيها النتيجة بهدف يعتبر أسطوري والأول من نوعه بيد اللاعب المتألق سعيد جوهر، وأدار المباراة طاقم إماراتي مكون من عمر المرزوقي ومحمد النعيمي.
ويسدل الستار مساء اليوم على البطولة ليعلن بنهايته عن تأهل المنتخب الثالث لكأس العالم 2011 وتشهد جولة الختام اليوم مواجهتين تجمع الأولى المنتخبين السعودي مع الياباني في موقعة بالتأكيد ستكون ساخنة ولا تقبل أنصاف الحلول ويخوضها الفريقان بطموحات وأمال حجز المقعد الثالث الذي يؤهلهم لكأس العالم المقبلة.
واللقاء الأخير يجمع بين المنتخبين البحريني والكوري لتحديد بطل ووصيف النسخة الرابعة عشرة للبطولة حيث يحرص الكوريون على المحافظة على اللقب وللمرة السابعة بتاريخ البطولة بينما سيسعى المنتخب البحريني التحليق باللقب للمرة الأولى بتاريخ المسابقة ممنياً النفس لرفع راية اليد العربية الأسيوية بهذا اللقب رغم إدراكه لصعوبة المهمة.
وحلت قطر في المركز الخامس بفوزها على سوريا التي حلت في المركز السادس 31 - 30 كما حلت إيران في المركز السابع بفوزها على لبنان الذي اكتفى بالمركز الثامن بنتيجة 35 - 23.
وشهد الجولة السفير السعودي وأعضاء السلك الدبلوماسي والقيادات الرياضية على المستوى الدولي والأسيوي واللبناني.
كوريا تقسو على جارتها اليابان
واصلت كوريا دفاعها عن لقبها الآسيوي بفوزها على اليابان 30 - 23 (الشوط الأول 14 - 12) في مباراة غير متكافئة مع أفضلية للكوريين دفاعاً وهجوماً وأظهر الكوريون تصميماً واضحاً على مواصلة حصد النقاط منحتهم العلامة الكاملة بعد أن تخطوا بصلابة وثقة كبيرة جميع الفرق التي واجهتهم بمشوارهم بالبطولة.
إثارة وتحدي بين قطر وسوريا
وحلت قطر في المركز الخامس بفوزها على سوريا التي حلت بدورها في المركز السادس بنتيجة 31 - 30 والشوط الأول 16 - 15 في مباراة متكافئة مع أفضلية للقطريين هجوماً وتهديفاً وبرز منهم الحارس محسن محمد بينما تميّز السوريون بروحهم القتالية العالية التي مكنتهم من البقاء في جو المباراة وكادت تمنحهم الفوز رغم أنهم فقدوا جهود نجمهم مصطفى أكراد بخروجه بالبطاقة الحمراء بعد 5 دقائق من بداية المباراة بالإضافة لحارسهم الذي شكل نقطة الضعف لفريقهم مقارنة بحارس قطر.
وجاء المنتخب الإيراني سابعاً بعد فوزه الكبير على لبنان 23/35 صاحب الأرض والجمهور بتوالي خسائره بهذه البطولة والشوط الأول (13 - 14) ليحل في المركز الثامن رغم تقدم اللبنانيين في البداية 11 – 7 قبل أن يتمكن الإيرانيون من قلب النتيجة لصالحهم. وفي الشوط الثاني تراجع أداء اللبنانيين ولم يتمكنوا من التسجيل حتى الدقيقة السابعة أمام إصرار إيراني على الفوز.

اقرأ أيضا

خفض الرواتب يرفع أسهم اليوفي