ثقافة

الاتحاد

«أبوظبي الثاني للمخطوطات» في 17 فبراير

مؤتمر أبوظبي الأول للمخطوطات ناقش أكبر مشروعات تحقيق التراث (من المصدر)

مؤتمر أبوظبي الأول للمخطوطات ناقش أكبر مشروعات تحقيق التراث (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

في ست جلسات شاملة، يطرح مؤتمر أبوظبي الثاني للمخطوطات الذي تنظمه دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي، يومي 17 و18 فبراير، مجموعة من الإشكاليات والتحديات الفنية، بالإضافة إلى الحلول العملية في مجال حفظ المخطوطات.
وتسلط جلسات المؤتمر الذي ينعقد في منارة السعديات تحت شعار «إشكاليات ورؤى»، الضوء على إشكاليات تحقيق النص التراثي، والجغرافي، والأدبي، والتاريخي، والعلمي، واللغوي، بحضور باقة من الخبراء والأكاديميين والمختصين المعروفين في مجال حفظ المخطوطات في منطقة الخليج العربي والعالم العربي؛ بهدف تقديم حلول عملية تسهم في رفع قيمة هذه الكنوز التاريخية التي نقلت إلينا مكنون المعرفة العربية ومنها انتشرت حول العالم.
وقال عبد الله ماجد آل علي، المدير التنفيذي لقطاع دار الكتب بالإنابة في دائرة الثقافة والسياحة - أبوظبي: «يشرفنا تنظيم مؤتمر أبوظبي الثاني للمخطوطات، بحضور نخبة من كبار المتخصصين والباحثين المهتمين بالمخطوطات العربية، لنستكمل الجهود التي بدأناها في سبيل تعزيز هذا الإرث المشترك والحفاظ عليه، ليكون دليلاً على تراثنا وحضارتنا، حيث يطرح المؤتمر في نسخته الثانية مجموعة من الإشكاليات والتحديات الفنية التي تواجه العاملين في مجال حفظ وتحقيق المخطوطات، في محاولة لتقديم حلول عملية لهذه التحديات».

التصحيف والتحريف
تتضمن أعمال اليوم الأول 3 جلسات، الأولى تحت عنوان «إشكاليات عامة في تحقيق النص التراثي»، وتناقش أربعة محاور هي: إشكاليات التصحيف والتحريف في النص المحقق للدكتور حمد ناصر الدخيل من المملكة العربية السعودية، اضطرابات العنوان وتعدد الروايات في النص المحقق.. كتب الأمالي أنموذجاً، للأستاذ صالح الجسار من المملكة العربية السعودية، حدود تدخل المحقق في النص المحقق، للأستاذ الدكتور أنور أبو سويلم من المملكة الأردنية الهاشمية، إشكالية تحقيق المخطوطات المجهولة، للأستاذ يوسف السناري من جمهورية مصر العربية.
أمّا الجلسة الثانية، فتقام تحت عنوان «إشكاليات تحقيق النص الجغرافي»، وتتضمن أربع أوراق عمل هي: إشكاليات تحقيق الخرائط الجغرافية، يقدمها الأستاذ الدكتور عبدالله الغنيم من دولة الكويت، النص الجغرافي بين الواقعي والغرائبي، يقدمها الدكتور عمرو عبد العزيز منير من جمهورية مصر العربية، إشكاليات التكرار الناجم عن التصحيف والتحريف والترجمة في المعاجم العربية: معجم البلدان أنموذجاً، يقدمها الأستاذ عبدالله السريحي من جمهورية اليمن، النص الجغرافي المحقق بين الأصل المفقود والمنقول، يقدمها الدكتور المهدي عيد الرواضية من المملكة الأردنية الهاشمية.
تناقش الجلسة الثالثة من فعاليات اليوم الأول موضوع إشكاليات تحقيق النص الأدبي، من خلال 4 أوراق عمل هي: إشكالية تخريج الشواهد غير المنسوبة.. كتاب الأمثال الصادرة عن بيوت الشعر لحمزة الأصفهاني أنموذجاً، يقدمها الدكتور أحمد الضبيب من المملكة العربية السعودية، صحة النص الأدبي في المصادر التاريخية المضطربة الرواية، يقدمها الأستاذ إبراهيم الحقيل من المملكة العربية السعودية، إشكالية الرواية الوحيدة والمتعددة للديوان الشعري القديم، يقدمها الدكتور عمر الفجاوة من المملكة الأردنية الهاشمية، إشكاليات تحقيق المفضليات والأصمعيات، يقدمها الدكتور محمد إبراهيم حور من المملكة الأردنية الهاشمية.

الروايات والمثالب
وتنطلق أعمال اليوم الثاني من مؤتمر أبوظبي الثاني للمخطوطات بجلسة تحت عنوان إشكاليات تحقيق النص التاريخي، وتتضمن أربعة محاور هي: إشكالية الرواية التاريخية بين المؤرخين والمحدثين، للدكتور بشار عواد معروف من المملكة الأردنية الهاشمية، توثيق كتب الردة والفتوح... كتب الواقدي أنموذجاً، للأستاذ عصام عقلة من المملكة الأردنية الهاشمية، كتب المثالب بين التوثيق والشك...كتاب المثالب لابن الكلبي أنموذجاً، للأستاذ أحمد محمد عبيد من دولة الإمارات العربية المتحدة، وإشكالية ضبط الأسماء في كتب الأنساب والتراجم والرجال، للدكتور محمود مهران الزعبي من المملكة الأردنية الهاشمية. فيما تناقش الجلسة الثانية التي تقام تحت عنوان إشكاليات تحقيق النص العلمي، أربعة مواضيع هي تحقيق النص العلمي المُرمَّز والمُلغَز، للدكتور محمد جاد كامل من جمهورية مصر العربية، تحقيق الرسوم التوضيحية وصور الأدوات والآلات، للدكتور عمار الطالبي من الجزائر، إشكالية تفسير المصطلح العلمي في كتب التراث مع عدم وجود معاجم تفسير له، يقدمها الدكتور لطف الله قاري من المملكة العربية السعودية، تحقيق النص العلمي المترجم، يقدمها الدكتور ماهر عبد القادر علي من جمهورية مصر العربية.
وتتطرق الجلسة الأخيرة من فعاليات مؤتمر أبوظبي الثاني للمخطوطات إلى موضوع إشكاليات تحقيق النص اللغوي، من خلال مناقشة 4 أوراق عمل هي، تحقيق النص الأصلي المنقول في كتب الشروح والردود والتنبيهات والتعليقات، يقدمها الدكتور عياد الثبيتي من المملكة العربية السعودية، تنقية النص اللغوي المحقق من الحواشي المختلطة بالمتن، يقدمها الدكتور علي توفيق الحمد، تحقيق النصوص اللغوية والنحوية في المصادر الأدبية، يقدمها الدكتور عبد الله الفلاح من المملكة العربية السعودية، وورقة عمل تحقيق النص اللغوي بين أصوله المتقدمة والمعاجم المتأخرة.. تهذيب اللغة وتاج العروس، يقدمها الدكتور سليمان العايد من المملكة العربية السعودية.

اقرأ أيضا

«مثل ماسة في السماء».. رواية القاع المظلم في بنغلاديش