الاتحاد

كرة قدم

بيترويبا.. فرس رهان «الخيول»

القاهرة (د ب أ)

إذا كان بلوغ المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الإفريقية 2013 بجنوب إفريقيا هو النجاح الأكبر في تاريخ منتخب بوركينافاسو، فإن هذه البطولة ستظل شاهدة على نجم ساطع في تاريخ منتخب «الخيول».
وقبل 4 سنوات قدم المهاجم الخطير جوناثان بيترويبا أوراق اعتماده ضمن أبرز نجوم الكرة الإفريقية من خلال الدور الهائل الذي لعبه لقيادة منتخب الخيول إلى نهائي كأس الأمم.
ولكن هذا الدور لم يكن هو الحدث الوحيد الذي ارتبط باسم بيترويبا في هذه النسخة من البطولات الإفريقية، وإنما ارتبط اسم اللاعب بحدث آخر فريد من نوعه، حيث اضطر الاتحاد الأفريقي للعبة «كاف» إلى إلغاء البطاقة الحمراء التي حصل عليها اللاعب في المربع الذهبي للبطولة.
وكان الحكم التونسي سليم الجديدي منح اللاعب بطاقة صفراء ثانية في المباراة أمام غانا بالمربع الذهبي للبطولة، معتبراً أن اللاعب ادعى التعرض للإعاقة من أجل السقوط داخل منطقة الجزاء.
ولكن الكاف ألغى الإنذار الثاني للاعب بعد مشاهدة الإعادة التلفزيونية للمباراة بناء على احتجاج مقدم من منتخب «الخيول»، كما اعترف الحكم التونسي بالخطأ ليتمكن اللاعب من خوض المباراة النهائية للبطولة.
ورغم هذا، لم يتحقق الحلم الكبير للاعب، حيث خسر الفريق المباراة النهائية للبطولة أمام نسور نيجيريا ولكن جائزة أفضل لاعب في البطولة كانت أفضل تعويض لبيترويبا عن ضياع اللقب.
وبخلاف تتويجه بهذه الجائزة، لعب بيترويبا دوراً رئيسيا في بلوغ منتخب الخيول نهائيات كأس الأمم الإفريقية الماضية، حيث سجل 6 أهداف في التصفيات ليعتلي صدارة هدافي التصفيات المؤهلة للبطولة، فيما سجل هدفا واحدا فقط للفريق في التصفيات المؤهلة للنسخة الجديدة التي تستضيفها الجابون.
ولذا تمثل النسخة الجديدة تحد من نوع خاص بالنسبة لبيترويبا الذي يطمح إلى استعادة بريقه الذي كان عليه قبل أربع سنوات.
ولد بيترويبا في واجادوجو عاصمة بوركينافاسو ولعب لنادي بلانيت، لكنه انتقل في سن مبكرة للغاية إلى عالم الاحتراف الأوروبي عن طريق الانضمام لفرايبورج الألماني في 2004، عندما كان ما يزال في الـ18 من عمره.
وتألق اللاعب في صفوف فرايبورج خلال الفترة من 2004 إلى 2008 ثم انتقل لهامبورج وتألق في صفوفه حتى عام 2011 الذي انتقل فيه لنادي رين الفرنسي حتى 2014.
وبعدها، رحل بيترويبا إلى الدوري الإماراتي حيث لعب للجزيرة لمدة موسم واحد قبل أن ينتقل في 2015 إلى النصر الذي يتألق في صفوفه حالياً.

اقرأ أيضا