صحيفة الاتحاد

الاقتصادي

رأس الخيمة العقارية تصدر صكوكاً وتعتزم الاستثمار في الهند



رأس الخيمة-رويترز: قالت شركة رأس الخيمة العقارية امس انها قد تبيع سندات إسلامية (صكوك) لأول مرة للمساعدة في تمويل مشروع إسكاني بتكلفة 2,7 مليار دولار·
وقال محمد القاضي الرئيس التنفيذي لرأس الخيمة العقارية التي تملك حكومة إمارة رأس الخيمة حصة فيها إن الشركة تعتزم جمع ما بين مليارين وثلاثة مليارات درهم (من 544,7 إلى 817 مليون دولار) للمساعدة في تمويل مشروع ميناء العرب على ساحل الخليج·
وقال القاضي على هامش المؤتمر إن الأموال ستكون مطلوبة العام المقبل ويمكن اللجوء إلى السوق الدولية أو إصدار صكوك· ولم يوضح القاضي قيمة الصكوك أو مدة استحقاقها·
قال الرئيس التنفيذي لشركة رأس الخيمة العقارية المسجلة في بورصة أبوظبي إن الشركة تجري محادثات بشأن تأسيس مشروع مشترك للعقارات في الهند للاستفادة من اقتصادها المزدهر·وقال محمد القاضي إن الشروع المشترك الذي سيشتري ويطور أراضي في ثاني أكبر دولة في العالم من حيث عدد السكان قد يتم الاتفاق عليه قبل يوليو ·
وقال القاضي إن هناك نقصا في المباني السكنية والتجارية في الهند ومعدل النمو مرتفع·· غير انه لم يذكر الشركاء المحتملين·وأضاف أن ارتفاع تكاليف البناء يحد من هوامش الربح في الإمارات مما يدفع الشركة للتوسع في الخارج لأول مرة للحفاظ على هامش ربحها البالغ سبعة بالمئة·
وتابع القاضي انه يعتقد ان سوق الإمارات ستتشبع بالكامل خلاف ثلاث سنوات·
وأضاف القاضي إن تكاليف مواد البناء مثل الاسمنت والالمنيوم ارتفعت بما بين عشرة و15 بالمئة في الإمارات العام الماضي بسبب زيادة الطلب عن العرض·وقال القاضي إن شركة رأس الخيمة العقارية التي تملك حكومة إمارة رأس الخيمة حصة فيها تعتزم انفاق 500 مليون دولار هذا العام على مشروعات مثل أبراج جلفار وهو مجمع إسكاني وإداري ومشروع ميناء العرب السكني الساحلي الذي يتكلف نحو 2,7 مليار دولار·
ورأس الخيمة تتبع خطى دبي في تطوير قطاع العقارات المفتوح أمام الأجانب في إطار سعيها إلى تنويع اقتصادها·