الاتحاد

الإمارات

بلدية أبوظبي تشارك في منتدى أنظمة النقل الذكية والسلامة بقطر

أبوظبي (الاتحاد) - شاركت بلدية مدينة أبوظبي في منتدى أنظمة النقل الذكية والسلامة المرورية 2012 الذي نظمته وزارة الأشغال بدولة قطر أوائل اكتوبر الحالي بورقتي عمل، الأولى عن خطة السلامة المرورية للبلدية، والثانية عن أنظمة المرور الذكية بنفق شارع السلام.
في الورقة الأولى استعرض المهندس عبدالله سعيد الشامسي المدير التنفيذي لقطاع البنية التحتية وأصول البلدية بالإنابة، مؤشرات السلامة المرورية على الطرق في مدينة أبوظبي والانخفاض الذي طرأ على عدد الإصابات والوفيات الناجمة عن حوادث الطرق بدءاً من عام 2009 وحتى اليوم والتي بلغت 28%.
كما تناول الشامسي المبادرات التي تقوم بها بلدية مدينة أبوظبي بالتعاون مع الشركاء الاستراتيجيين من الدوائر الحكومية الأخرى لاسيما شرطة ابوظبي ودائرة النقل ومجلس أبوظبي للتخطيط العمراني، خاصة مبادرة السلامة في مناطق المدارس التي أطلقتها البلدية في مايو الماضي بهدف رفع مستوى السلامة في الشوارع والطرق المحيطة بالمدارس عبر تخفيض السرعة عليها وتحديد مناطق خاصة لوقوف الحافلات المدرسية وتوفير الإشارات الإرشادية والعلامات الأرضية الملائمة، كما تشمل هذه المبادرة إدخال تحسينات مرورية لما يزيد عن 240 مدرسة داخل وخارج جزيرة أبوظبي.
واستدل الشامسي بعدد من أدلة السلامة المرورية التي أصدرتها دائرة الشؤون البلدية مثل دليل إجراءات تدقيق السلامة المرورية على مشاريع الطرق، ودليل التهدئة المرورية في شوارع المدينة، ودليل الإدارة المرورية في مناطق الأشغال على الطرق.
وقدم شرحا عن حملات التوعية التي تقوم بها بلدية مدينة ابوظبي لرفع مستوى الوعي لدى مختلف فئات المجتمع بالتعاون مع وسائل ووسائط الإعلام المختلفة والوجوه الرياضية والاجتماعية والإعلامية المعروفة والتعاون مع المؤسسات الدولية ذات الاختصاص بما في ذلك الأمم المتحدة، والفيدرالية الدولية للطرق في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.
وفي الورقة الثانية استعرض المهندس ماجد عبد الكثيري رئيس قسم خدمات المرور بإدارة الطرق الداخلية والبنية التحتية ببلدية مدينة أبوظبي، مكونات ومميزات أنظمة المرور الذكية بنفق السلام ومدى مساهمتها في رفع السلامة المرورية لمستخدمي النفق وأهم المعايير التي تم وضعها في مرحلة تصميم النظام وكذلك الهيكلة العامة للنظام والذي يتميز بربط جميع الأنظمة الموجودة بالنفق بنظام مركزي واحد يسهل عملية مراقبة واستشعار أعطال الأجهزة العاملة بالنفق عن طريق شاشة واحدة.
وأطلع الحاضرين على أهمية مشروع تطوير شارع السلام والطريق الشرقي الدائري كأحد أكبر مشاريع الطرق في مدينة أبوظبي والأهداف المرجو تحقيقها من خلال هذا المشروع، وهي زيادة سعة الطريق وكذلك أهميته كرابط بين جميع المشاريع التطويرية حول جزيرة أبوظبي، كجزيرة الريم والسعديات والمارية وياس.
كما تطرق الكثيري إلى إستراتيجية تشغيل النفق وأهمها وجود فريق مدرب يعمل على مدار الساعة على تشغيل وصيانة النفق لضمان فعالية عمل الأنظمة في أعلى مستوى لتأمين عبور آمن لجميع مستخدمي النفق.

اقرأ أيضا

تحيات رئيس الدولة لخادم الحرمين الشريفين ينقلها ولي عهد دبي