الاتحاد

الاقتصادي

مجموعة غرفة التجارة الأميركية بأبوظبي تكرم الفائزين بجوائز التميز

صورة جماعية للمكرمين وعدد من مسؤولي الغرفة (من المصدر)

صورة جماعية للمكرمين وعدد من مسؤولي الغرفة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد) - نظمت مجموعة غرفة التجارة الأميركية في أبوظبي أمس الأول الحفل الخيري السنوي لجوائز التميز للسنة الرابعة على التوالي، والحفل الخيري الـ14 لأكثر من 300 من المديرين التنفيذيين وكبار رجال الأعمال والمسؤولين الحكوميين والشركات والمؤسسات ورجال الأعمال لتقوية العلاقات بين دولة الإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأميركية.
وتم خلال الحفل تكريم الفائزين في أمسية احتفالية في فيرمونت باب البحر- أبوظبي، برعاية مجموعة مستشفيات النور وعدد من الشركات والجهات الراعية الأخرى.
وقال ماثيو.اي.بيرد، رئيس مجلس إدارة غرفة التجارة الأميركية في أبوظبي في الكلمة الافتتاحية للحدث «إن غرفة التجارة الأميركية أبوظبي تفخر بأن تحتفي بالفائزين في جوائز التميز السنوي 2014».وأضاف بيرد:« إن الفائزين بجوائز التميز لهذا العام هم الأفراد والمنظمات الذين يجسدون التميز في أعمالهم مع إبقاء العلاقات التجارية الثنائية قوية بين الولايات المتحدة ودولة الإمارات العربية المتحدة ».و جرى توزيع جوائز التميز للأفراد والشركات الأميركية والإماراتية لإنجازاتهم في الأعمال التجارية المحلية.
وحصلت نورة الكعبي، الرئيس التنفيذي لهيئة المنطقة الإعلامية أبوظبي (Twofour 54)، على (جائزة إنجازات الشباب)، التي تعترف برجال الأعمال الشباب تحت سن 40 الذين أثبتوا نجاحهم في الممارسات المهنية وجسدوا التزاماتهم بالتميز وإلهام الآخرين بفرص عمل تجارية جديدة.
وتقود نورة الكعبي هيئة المنطقة الإعلامية والشركات التابعة لها، لتعزيز وسائل الإعلام العربية والشركات الرقمية في دولة الإمارات العربية المتحدة التي تركز على تنمية المواهب العربية، وإدارة استراتيجية فريدة من نوعها لتسهيل نمو صناعة الإعلامية فقدت نمت المنطقة لتستحوذ على أكثر من 240 شركة تابعة للأعمال الإعلامية.
وتلقت ماري كورادو، المدير المحلي لشركة AMIDEAST، (جائزة امرأة في إدارة الأعمال)، والتي تعترف بالعاملات اللاتي أثبتن جدارتهن في القيادة المثالية والتغلب على التحديات ووضع مثالا على المثابرة والكفاءة المهنية.
وشاركت ماري بنشاط في مجتمع الأعمال بأبوظبي على مدى السنوات الـ 37 الماضية.
وفي عام 1996، فتحت ماري مكتب أمديست الإماراتي، وهي منظمة غير ربحية تعليمية وتدريبية إقليمية والتي تدير المنح الدراسية وبرامج التبادل الدراسي، بما في ذلك برنامج فولبرايت.
وسلمت الجائزة الثالثة إلى مجلس الأعمال الأميركي الإماراتي (جائزة جسر التميز)، اعترافاً بالعلاقات التجارية الثنائية عبر الالتزامات والتحالفات التجارية عبر الحدود والمشاريع المشتركة.
وحصلت شركة مبادلة للتنمية على (جائزة الصقر للمجموعات)، والتي تعترف بالالتزام المتميز والمستدام بين الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة من ناحية العلاقات التجارية.
وتؤكد غرفة التجارة الأميركية في أبوظبي على أهمية الدور الذي قامت به مبادلة في مجموعة من الشراكات المتبادلة مع الشركات الأميركية العملاقة من مثل بوينج ولوكهيد مارتن وسيكورسكي، وجي إي، مجموعة كارلايل، وكليفلاند كلينيك وجلوبال فاوندريز.
وحصلت معالي الشيخة لبنى بنت خالد القاسمي، وزيرة التعاون والتنمية الدولية، على (جائزة الصقر للأفراد)، اعترفا بالمهام والحرص على العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة. وتم التبرع بالعائدات التي جرى تجميعها من الحدث إلى الجمعيات الخيرية المحلية والمؤسسات التعليمية، وذلك دعما من دولة الإمارات العربية المتحدة من خلال برامج المساعدات والمبادرات الخيرية.
وصادف عام 2014 العام الرابع عشر لسخاء وعطاء غرفة التجارة الأميركية أبوظبي، حيث قامت 17 من أكبر الشركات في أبوظبي بالتبرع للعديد من المحتاجين.
وتضمن الحفل أغاني ممتعة وعروض ليزر جميلة وأداء للأدوات الموسيقية المميزة، وألعاب بهلوانية.

اقرأ أيضا

محمد بن راشد يصدر قانوناً بضم «التنظيم العقاري» لـ«أراضي وأملاك دبي»