أبوظبي (الاتحاد)

كشف عبد الله سعيد النيادي، رئيس الاتحادين العربي والمحلي للمواي تاي، نائب رئيس الاتحاد الآسيوي، رئيس اللجنة المنظمة لبطولة العالم للمواي تاي، أن العدد المتوقع للمشاركين في البطولة يصل إلى 1500 لاعب ولاعبة يمثلون 100 دولة، مشيراً إلى أن هذا الرقم يعكس مكانة وسمعة الإمارات والعاصمة أبوظبي، والتي جاء فوزها بتنظيم الحدث العالمي بأغلبية ساحقة، وعلى حساب موسكو وبانكوك وأنقرة، لتكون بذلك أول عاصمة في الشرق الأوسط تستضيف البطولة.
وتلقى النيادي اتصالاً، أمس الأول، من الدكتور ساكشي تبسون رئيس الاتحاد الدولي للمواي تاي، للاطمئنان على سير الإعداد لاستضافة للبطولة، المقررة إقامتها في يونيو المقبل، وأوضح النيادي لرئيس الاتحاد الدولي، أن الإمارات جاهزة لتنظيم الحدث الرياضي العالمي من اليوم، بعد أن سخرت القيادة الرشيدة لقطاع الشباب والرياضة متطلبات النجاح، لتكون مؤهلة لاستضافة أكبر الأحداث الرياضية، وهذا بدوره يمثل حافزاً لمزيد من الإبداع والتفوق في مختلف المجالات، ومنها تنافس الاتحادات الرياضية الإماراتية فيما بينها لاستضافة وإنجاح مثل تلك الأحداث الدولية، في ظل توافر البنية التحتية، وقبل هذا حالة الأمن والأمان التي تتمتع بها إمارات الخير والسلام التي تحتضن حوالي 200 جنسية من مختلف قارات العالم، لذلك جاء التأكيد على جاهزية الاتحاد المحلي للعبة الذي أشهر في مايو 2017 لاستضافة مونديال المواي تاي، والذي بدوره يضيف لرصيد الاتحاد المزيد من الخبرات.
وقال النيادي: «لا شك أن ما تحقق خلال مسيرة الاتحاد الذي دخل عامه الثالث منذ تأسيسه، على المستويين الإداري والفني، يمثل إنجازاً يظل شاهداً ورصيداً يضاف لإنجازات الرياضة الإماراتية التي تبوأت أفضل المراكز الإدارية القيادية الإقليمية والدولية، ثقة في قدرات شباب الدولة الذي تحمل مسؤولياته بكفاءة عالية، وهو ما يعكس اهتمام الدولة بتأهيل شباب الإمارات، ليؤدي المهام التي توكل له بكفاءة تنعكس على اسم دولته».
وأضاف: «العمل يتواصل لاستضافة بطولة العالم، وأكدنا لرئيس الاتحاد الدولي أن العاصمة أبوظبي جاهزة من الآن لاستضافة الحدث، لتواصل نجاحاتها في تنظيم الأحداث العالمية والقارية الكبرى، وليستمر اتحاد اللعبة في نجاحاته بعد أن تميز في استضافة وتنظيم بطولة آسيا التي أقيمت مؤخراً وخطفت الأضواء بشهادة رئيس وأعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، والجمعية العمومية للاتحاد الآسيوي للمواي تاي».
يذكر أن اتحاد المواي تاي والكيك بوكسينج، منذ إشهاره في ثوبه الجديد، نجح في تقديم طارق بن هزيم المهيري، عضو مجلس الإدارة، المدير التنفيذي للاتحاد الذي يشغل منصب أمين عام الاتحاد العربي للمواي تاي، لعضوية المكتب التنفيذي للاتحاد الدولي، كما فازت فرح سالم عضو مجلس الإدارة بمنصب نائب رئيس الاتحاد العربي للكيك بوكسينج عن السيدات، لتمتد إنجازات الاتحاد إلى المناصب الإدارية إقليمياً ودولياً.
من جهة ثانية، ينظم الاتحاد بطولة الإمارات للمواي تاي (رجال - سيدات) من الخميس وحتى السبت المقبل، بصالة نادي ضباط القوات المسلحة، ويتضمن برنامج الاتحاد للعام الحالي إقامة بطولة الإمارات للكيك بوكسينج (شباب وناشئين) في 12 مارس المقبل، كما ينظم الاتحاد في 19 مارس بطولة الإمارات للكيك بوكسينج K1، (رجال - سيدات)، ويختتم موسمه المحلي في مايو، بإقامة بطولة زايد الرياضية للكيك بوكسينج (شباب وناشئين).