الاتحاد

الكنز الغـالي


كم اشتقت لمناداة أحدهما وكم لساني مشتاق لذكرهما حين كانا معنا كنا لا ندرك مدى حاجتنا لهما وحين افتقدناهما نتمنى شوفتهما ونتمنى لو ثواني تربطنا بهما الحنان من صدر له كل الحق علينا ويا سبحان الله لا ندرك فقد انسان الا حين يغيب ولا ندرك سعادتنا الا حين نفقدها وحال الانسان يدور ويدور ولا يتوقف وللأسف الوقت يسبقنا وليته يعود لأتمسك بكل شيء يربطني بمن أحب وبمن أعشق بكل ما أوتيت من قوة يا أمي كم وحشتني هذه الكلمة؟ ويا ابي كم استطعمت منك سرالحياة يا وجداني في الدنيا وأقولها لكل انسان في الكون الكبير ولكل من لا يدرك طعم ما هو فيه تمتعوا في حياتكم مع والديكم واعطوهما كل الوقت والحب وخذوا منهما كل الحنان فهي أكبر نعمة من الله بها على البشرية وربي أسأل ألا يحرمكم من غال ولا من حبيب على قلوبكم ويسعدكم معهما لتنعموا في أحلى شعور ومع أجمل الأوقات في حياة الانسان بين أم وأب كسقف يحمي الابن مهما كبر ويحمي البنت مهما تعلمت وكبرت فهناك حب يربطنا هو الحب الحقيقي ويلتف حولنا لنشكل أسرة سعيدة لها كل الحب من جميع أفراد العائلة وما قيمة أعمالنا في جنب شعور يعتصر فينا ويريد ان ينفجر ويصرخ وحشتيني يا أمي واحتاجك يا أبي ولا يسعنا غير الدعاء الى الله القدير العزيز لهما تركتونا ونحن في شوق اليكما ولم نشبع من النظر في وجوهكما يا أغلى ما في الكون والله وصانا بكما لمكانتكما عند كل الشعوب وفي كل يوم لا يغيب ذكركما وحشتوني نعم والله اللهم اغفر لهما كما ربياني صغرا واجزهما بالاحسان احساناً وبالسيئات غفرانا انك على كل شيء قدير ورسالتي أوجهها لكل من يجهل مكانة الوالدين ولا يقدر دورهما في الحياة تقربوا منهما وتحسسوا طعم لا يوجد له شبيه تعلموا منهما اسرار الحياة وطرق التعامل مع الدنيا بمفهوم ثاني وكونوا على يقين ان بين أيديكم كنز يحتوي على كل شيء وهو من أكبر الكنوز وأثمنها واحساسي لا يعرفه غير من فقد أغلى ما في الكون الا وهو الوالدين ليكمل مشوار الحياة وهو وحيد بدون عون أو معلم أو مدرسة في الدنيا والعالم الموحش نحن رجال ولا نستطيع الصبر والدموع تنحبس في عيوننا والله يعين الفتاة هي أقرب للأب وللأم من الشاب هي من يحتاج كل الحنان والرعاية لتستمد النور في الدنيا الموحشة واقولها للجميع مكان الوالدين ومنزلتهما تجعلنا نقبل التراب بين أرجلهما والله لا يحرمهما من نور الدنيا ويمتعكم لتنعموا في أجمل بحر من الحنان وشعور لا يوصف ويصبر الصابرين ويزيدهم صبرا ويجمعنا بهم يوم القيامة وفي الجنان ليعوضنا الله ما نتحسر عليه في الدنيا ونكون خدام لهم والحمد لله على كل حال ولا أعرف ما جعلني أكتب عن موضوع الوالدين وأعتقد انني كنت محتاج ان اسري نفسي والله لو مش العيبة الود ودي اصرخ وابكي بكل ما أوتيت من قوة لأفرج عما بداخلي من شعور الله يبعدكم عنه ولكم مني كل السلام وامنياتي لكم ودعائي عسى الله يجمعكم دائماً على الخير والحب الى الأبد·
إبراهيم جاسم النويس
أبوظبي

اقرأ أيضا